غيوم جديدة من رماد بركان آيسلندا تؤدي لإغلاق مطارات بأوروبا (رويترز) 

خفف مسؤولو الطيران البريطانيون اليوم الاثنين من قرار حظر الطيران الذي عطل الرحلات في مطاري هيثرو وغاتويك بلندن بعد أن غيرت سحابة من الرماد البركاني قادمة من آيسلندا مسارها وقالت الهيئة الوطنية للحركة الجوية في بريطانيا إن القيود ستظل قائمة فوق أيرلندا الشمالية وجزر شتلاند إلى الشمال من إسكتلندا.

وكانت موجة جديدة من الرماد المنبعث من بركان آيسلندا قد دفعت عدة بلدان أوروبية إلى إعلان إغلاق بعض مطاراتها, فأعلنت بريطانيا إغلاق مطاري هيثرو وغاتويك من الساعة صفر بتوقيت غرينتش إلى الساعة السادسة صباحا.

كما أعلن مسؤولو الملاحة الجوية الهولندية عن إغلاق مطاري روتردام وسخيبول اليوم الاثنين لمدة ثماني ساعات اعتبارا من الساعة الرابعة صباحا بتوقيت غرينتش, في الوقت الذي أغلقت فيه أيرلندا مطار دبلن.

وتهدد هذه البلبلة في المطارات بتعطيل واسع لحركة الملاحة الجوية داخل أوروبا خاصة أنها تأتي في بداية أسبوع العمل في القارة.

يذكر أن بركان آيسلندا شل حركة الطيران فوق القارة الأوروبية وتسبب في إلغاء أكثر من مائة ألف رحلة في منتصف أبريل/نيسان الماضي، مما أثر على ملايين المسافرين، وكبد شركات الطيران خسائر فادحة.

المصدر : الجزيرة + رويترز