سوري كندي يقاضي مسؤولين أميركيين
آخر تحديث: 2010/5/13 الساعة 19:24 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/5/13 الساعة 19:24 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/30 هـ

سوري كندي يقاضي مسؤولين أميركيين

ماهر عرار قال إنه تعرض للسجن والتعذيب في سوريا (رويترز-أرشيف)

رفع المواطن الكندي من أصل سوري ماهر عرار دعوى قضائية جديدة أمام المحكمة العليا الأميركية ضد مسؤولين أميركيين كبار بسبب إرساله عام 2002 إلى سوريا، حيث قال إنه تعرض للتعذيب.

ويقول عرار –وهو مهندس برمجيات- إن السلطات الأميركية احتجزته في مطار نيويورك عام 2002 وهو في طريقه إلى كندا، وأرسلته إلى سوريا للاشتباه في صلته بتنظيم القاعدة، ويضيف أنه سجن هناك نحو عام وتعرض للتعذيب.

وسبق أن رفع عرار دعوى في الموضوع بالمحاكم الأميركية عام 2004، لكن محكمة استئناف رفضتها العام الماضي قائلة إنه ليس هناك أي سند قانوني لرفعها، وأكدت أن الكونغرس الأميركي وليس القضاء هو المختص بمناقشة الحماية القانونية والتعويض في مثل هذه القضايا.

ورفعت الإدارة الأميركية مذكرة إلى المحكمة العليا طالبة منها رفض الدعوى الجديدة لعرار، وقالت إن هذه القضية تتعلق بثلاث مسائل محدودة بتت فيها كلها محكمة الاستئناف.

وأكدت المذكرة أنه "لا مبرر لمراجعة إضافية" لهذه القضية، التي من المنتظر أن تبت فيها المحكمة العليا الشهر القادم.

وكانت الحكومة الكندية قد قدمت اعتذارا رسميا لعرار عام 2007 ودفعت له 10.5 ملايين دولار كندي (9.8 ملايين دولار) في إطار تسوية.

المصدر : رويترز