ميدفيديف بأنقرة لبحث الطاقة والقوقاز
آخر تحديث: 2010/5/12 الساعة 03:04 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/5/12 الساعة 03:04 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/28 هـ

ميدفيديف بأنقرة لبحث الطاقة والقوقاز

ميدفيديف يزور تركيا للمرة الأولى منذ توليه رئاسة روسيا (الفرنسية)

وصل الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف إلى أنقرة مساء الثلاثاء في زيارة رسمية لتركيا تبحث جملة من الاتفاقات في مجال الطاقة والعلاقات المضطربة في منطقة جنوب القوقاز.
 
ويلتقي ميدفيديف خلال الزيارة التي تدوم يومين نظيره التركي عبد الله غل ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان.
 
ومن المنتظر أن يتم توقيع 25 اتفاقا خلال هذه الزيارة, وهي الأولى التي يقوم بها الرئيس الروسي لتركيا منذ توليه مهامه.
 
الطاقة أولا
ويأمل المسؤولون أن تتمخض الزيارة عن صفقة تبني بمقتضاها شركة روسية أول محطة للطاقة النووية بتركيا, إضافة إلى اتفاقات حول نقل المنتجات النفطية من البحر الأسود والنقل البحري.
 
وكان مسؤولون روس قالوا إن من المقرر أن توقع شركتا الطاقة المملوكتان للدولة غاز بروم وروزنفت عقودا أثناء الزيارة دون تقديم تفاصيل.
 
يشار إلى أن تركيا تستورد من روسيا نحو 60% من احتياجاتها من الغاز.
 
غير أن المسؤولين الأتراك استبعدوا حصول اتفاق بشأن مقترح إنشاء خطوط أنابيب لنقل الغاز الروسي عبر الحدود.

منطقة القوقاز
كما تبحث زيارة الرئيس الروسي لتركيا سبل تحقيق الاستقرار بمنطقة جنوب القوقاز التي وقعت تحت السيطرة الروسية بعد انهيار الإمبراطورية العثمانية.
 
وتسعى تركيا للحصول على مساعدة روسية في إنهاء هذه النزاعات, ولاسيما النزاع بين أرمينيا وأذربيجان حول منطقة ناغورني قره باغ.
 
ولا يستبعد المحللون الأتراك سعي روسيا إلى توتير الوضع لمنع إقامة علاقات اقتصادية بين هذين البلدين المتنازعين، لأن ذلك سيضعف العلاقات مع موسكو حسب رأيهم.
 
ويرى المراقبون أن تركيا تسعى لإحداث توازن في سياستها الخارجية ذات التوجه الغربي عبر تعزيز علاقاتها مع روسيا وجمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق.
المصدر : وكالات