قوات الناتو بأفغانستان ستبلغ 150 ألف جندي بحلول أغسطس (الأوروبية-أرشيف)

قال بيان لحلف شمال الأطلسي (الناتو) إن أحد جنوده قتل على أيدي مسلحين من حركة طالبان شرقي أفغانستان, فيما أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية مقتل ثلاثة من جنودها.

 

ولم يحدد بيان الناتو جنسية الجندي الذي قتل أمس الأحد ولا ظروف مقتله, لأن سياسته تمنع الإعلان عن جنسيات القتلى قبل أن تعلن عنهم سلطاتهم الوطنية، حسب البيان.

 

وكان جندي بريطاني تابع للحلف قتل أمس في انفجار استهدف دورية راجلة في ولاية هلمند جنوبي أفغانستان.

 

وبذلك يرتفع عدد الجنود الذين فقدهم الناتو في أفغانستان هذا العام إلى 187 جنديا, منهم 115 أميركيا و40 بريطانياً.

 

قتلى أفغان

من جهتها قالت وزارة الدفاع الأفغانية إن ثلاثة جنود أفغان قتلوا أمس عندما هاجمهم مسلحون من حركة طالبان في ولاية هلمند جنوبي البلاد.

 

وأضاف بيان للوزارة أن ستة من مقاتلي طالبان لقوا حتفهم في عمليتين منفصلتين للقوات الأفغانية وقوات التحالف في ولايتي باكتيا وباكتيكا بالجنوب الشرقي لأفغانستان.

 

كما قال زين الدين شريفي -وهو قائد وحدة قوات خاصة أفغانية- إن فريقا من الانتحاريين خططوا لمهاجمة قاعدة عسكرية أميركية بإقليم هيرات, لكن قوات خاصة أفغانية وقوات أميركية تمكنت من إحباط المحاولة وقتل 10 من المسلحين.
 
يذكر أن القوات الدولية في أفغانستان سيبلغ عددها 150 ألف جندي مع حلول أغسطس/آب القادم, ومن المنتظر أن تركز عملياتها في ولايتي هلمند وقندهار حيث تتصاعد عمليات حركة طالبان.

المصدر : وكالات