حكومة بقرغيزستان تتقارب مع روسيا
آخر تحديث: 2010/4/9 الساعة 00:13 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/4/9 الساعة 00:13 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/25 هـ

حكومة بقرغيزستان تتقارب مع روسيا

 
شرعت الحكومة المؤقتة التي شكلتها المعارضة في قرغيزستان بإطلاق تصريحات تصف روسيا بأنها الشريك الإستراتيجي. وفيما تحدثت تقارير عن تجدد مواجهات في العاصمة بشكيك، أعلن الرئيس كرمان بك باكاييف الذي فر في وقت سابق من العاصمة أنه لن يسلم بالهزيمة وأصر على أنه ما يزال الرئيس الفعلي للبلاد.
 
وقالت المعارضة الخميس إنها سيطرت على السلطة في هذا البلد الواقع في آسيا الوسطى. وأعلنت تشكيل حكومة مؤقتة برئاسة زعيمة المعارضة روزا أوتونباييفا ستحكم البلاد ستة أشهر قبل التوجه إلى انتخابات عامة.

وعلى الصعيد الدولي، رشح عن اجتماع الرئيس الأميركي باراك أوباما ونظيره الروسي ديمتري ميدفيديف في براغ أن الزعيمين سيصدران بيانا مشتركا حول الأوضاع في البلد المضطرب، لكن لم يؤكد رسميا مثل ذلك التصريح.

وقبل ذلك، صرح مسؤول كبير في حكومة قرغيزستان الجديدة بأن روسيا "لعبت دورها في الإطاحة بباكاييف". وقال إن هناك احتمالا كبيرا لخفض مدة إيجار الولايات المتحدة لقاعدة جوية تخدم أفغانستان.

لكن رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين استبق ذلك التصريح بالنفي، رغم أنه أكد في اتصال هاتفي مع رئيسة الحكومة القرغيزية المؤقتة استعداد موسكو لمد يد العون إلى قرغيزستان على شكل معونات إنسانية.
 
أما الولايات المتحدة فقد عبرت عن الأسف لاستخدام العنف في الجمهورية السوفياتية السابقة. وعبرت عن أملها بعودة "المسار الديمقراطي". وأشار مسؤول أميركي إلى أن بلاده لا ترى فيما حدث انقلابا برعاية روسيا، ولا تعتقد أنه مناهض للولايات المتحدة.
 
التفاصيل:
 
 
المصدر : وكالات