جندي ألماني يحرس نقطة تفتيش في قندز (رويترز-أرشيف)

قتل خمسة جنود أفغان على الأقل بأيدي القوات الألمانية المتمركزة في شمال أفغانستان بولاية قندز بعد ساعات من مقتل ثلاثة جنود ألمان وإصابة ثمانية آخرين ليلة السبت في اشتباكات مع قوات حركة طالبان بالولاية.

 

وأعلن الجيش الألماني من مقره في ألمانيا أن سيارتين اقتربتا من الجنود الألمان بسرعة ورفضتا التوقف للتفتيش مما دفع الجنود إلى إطلاق النار على إحدى السيارتين.

وقال متحدث باسم قيادة العمليات الألمانية إن الجيش الألماني أعرب عن أسفه لوقوع الحادث وإنه سيتم التحقيق فيه.

 

وكان محافظ ولاية قندز محمد عمر قد أكد وقوع الحادث قرب منطقة تشار دارا إلا أنه ذكر أن قتلى الجنود الأفغان كانوا ستة.

 

ويأتي هذا الحادث بعد أن لقي ثلاثة جنود ألمان مصرعهم وأصيب ثمانية آخرون جروح بعضهم خطيرة في اشتباكات عنيفة مع مقاتلي حركة طالبان في قندز بشمال أفغانستان ليلة السبت.

 

ويعد هذا الهجوم هو الأسوأ الذي يتعرض له جنود ألمان في أفغانستان، ليرتفع عدد القتلى من الجنود الألمان إلى 39 حسب وكالة الأنباء الألمانية.

 

على صعيد آخر أعلنت القوة المساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان (إيساف) أمس الجمعة عن مقتل أحد جنودها –دون أن تحدد جنسيته- بانفجار عبوة ناسفة في جنوب أفغانستان، مما يرفع عدد القتلى الأجانب في أفغانستان إلى 144 هذه السنة حسب إحصاء لوكالة الصحافة الفرنسية.

المصدر : وكالات