زرداري يوقع قانونا يحد من سلطاته
آخر تحديث: 2010/4/18 الساعة 20:34 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/4/18 الساعة 20:34 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/5 هـ

زرداري يوقع قانونا يحد من سلطاته

الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري سيفقد معظم سلطاته الرئيسية وفقا للتعديل الجديد  (الفرنسية-أرشيف)

يوقع الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري غدا الاثنين تعديلا دستوريا يتضمن تجريد رئيس البلاد من سلطات رئيسية، ويجعل رئيس الوزراء هو صاحب السلطة التنفيذية الفعلية، وهو التعديل الذي صدق عليه البرلمان الباكستاني بمجلسيه في وقت سابق من الشهر الجاري.

وستتم إقامة احتفال في مقر الرئاسة بمناسبة هذا التعديل الذي يعد الثامن عشر الذي يتم إدخاله على الدستور الباكستاني، وذلك بحضور رؤساء وزراء جميع الأقاليم الباكستانية، وكذلك نواز شريف زعيم حزب المعارضة الرئيسي في البلاد.

وقال المتحدث باسم رئاسة الوزراء فرحة الله بابار إنه يجري حاليا استكمال الترتيبات لإقامة احتفال يليق بهذه "المناسبة التاريخية لإصلاح الدستور، وتطهيره من جميع البنود غير الديمقراطية التي تم إدراجها من قبل الدكتاتوريات المتعاقبة".

وكان مجلسا البرلمان -وهما الجمعية الوطنية ومجلس الشيوخ- صدقا على مشروع قانون التعديل الثامن عشر للدستور، ولم يبق سوى توقيع الرئيس زرداري عليه كي يصبح قانونا نافذا.

ويعد هذا التعديل أكبر تعديل يشهده دستور البلاد الذي صيغ عام 1973، وهو يركز بشكل أساسي على إلغاء التعديل الدستوري السابع عشر الذي استحدثه نظام الرئيس السابق الجنرال برويز مشرف، والذي سلب بموجبه كثيرا من اختصاصات رئيس الوزراء.

ووفقا للتعديل فإن باكستان ستتحول للنظام البرلماني ويصبح زرداري بمثابة رئيس فخري للدولة، ويمكنه فقط إصدار قرار التعيين الرسمي لرؤساء أفرع القوات المسلحة، وكذلك تعيين الحكام المحليين، وذلك بناء على نصيحة من رئيس الوزراء.

المصدر : الفرنسية

التعليقات