"كر وفر" بين معارضة تايلند والشرطة
آخر تحديث: 2010/4/16 الساعة 12:58 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/4/16 الساعة 12:58 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/3 هـ

"كر وفر" بين معارضة تايلند والشرطة

المتظاهرون يتلقفون أحد قادتهم بعد هروبه من فندق في بانكوك بواسطة حبل (رويترز)

تمكن زعماء المحتجين من أصحاب "القمصان الحمر" المناهضين لحكومة تايلند من الهرب من فندق بالعاصمة بانكوك اليوم الجمعة بعد أن حاولت شرطة مكافحة الشغب  إلقاء القبض عليهم.
 
وتصدى حوالي ألف من المحتجين لمئات من شرطة مكافحة الشغب عند الفندق، وتمكن ثلاثة من كبار زعماء المحتجين من الفرار أحدهم بواسطة حبل تم إنزاله من شرفة بالفندق.
 
وحثت السلطات الآلاف من المتظاهرين الذين تجمعوا في منطقة تجارية بالعاصمة على مغادرة المنطقة، محذرة من أنها كانت على استعداد لاتخاذ "تدابير حاسمة".
 
وجاءت محاولة الاعتقال الفاشلة بعد أن أبلغ سوثيب ثوجسوبان نائب رئيس الوزراء التايلندي التلفزيون الحكومي أن السلطات ستلقي القبض على من سماهم الإرهابيين.
 
وكان أصحاب "القمصان الحمر" وأنصار رئيس الوزراء التايلندي السابق تاكسين شيناواترا قد تعهدوا في وقت سابق بمواصلة الاحتجاج حتى حل البرلمان، رغم توصية لجنة الانتخابات بحل الحزب الحاكم، وذلك في وقت قال فيه قائد الجيش إن حل الهيئة التشريعية قد يكون مخرجا لأزمة شهدت قبل أيام أعنف فصولها بمقتل 21 شخصا.
 
ويطالب أصحاب "القمصان الحمر" بحل البرلمان والإعلان عن انتخابات مبكرة، ويقدمون صراعهم على أنه بين نخب العاصمة والريف الفقير الذي ينتمي أغلبهم إليه، واستفاد من تشريعات اجتماعية واقتصادية في عهد شيناواترا الذي أطيح به في 2006 وهو الآن في المنفى.
المصدر : وكالات