قتلى بهجمات شمالي غربي باكستان
آخر تحديث: 2010/4/11 الساعة 22:46 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/27 هـ
اغلاق
خبر عاجل :عبد الفتاح السيسي: هذا الحادث لن يزيدنا إلا قوة في مواجهة الإرهاب
آخر تحديث: 2010/4/11 الساعة 22:46 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/27 هـ

قتلى بهجمات شمالي غربي باكستان

المقاتلات الباكستانية شاركت في قصف مواقع طالبان المحتملة بأورغزاي (الأوروبية)

قتل أكثر من عشرين مسلحا في المناطق القبلية شمالي غربي باكستان بهجمات شنتها القوات الحكومية مدعومة بالطائرات الحربية والمروحيات.

وقال مسؤول في الحكومة الإقليمية في منطقة أورغزاي شمالي غربي باكستان إن ثلاثة مخابئ لطالبان باكستان دمرت وقتل 12 من مسلحيها. وفي وقت لاحق قتل 11 مسلحا آخر في اشتباك وقع بين قوى الأمن ومسلحين قرب كالايا كبرى مدن أورغزاي.

وأكد مسؤول حكومي يدعى سجاد خان أن القوات الحكومية استولت على عدد من مواقع طالبان المهمة في المنطقة.

وجاءت هذه التطورات بعد يوم من هجوم شاركت فيه مقاتلات حربية باكستانية لمنطقة خيبر المجاورة أدى إلى مقتل 45 حسب مصادر طالبان باكستان.

وأورغزاي وخيبر ضمن سبع من المناطق القبلية التي يسكنها البشتون وتتمتع بحكم شبه ذاتي حيث يحارب مسلحو طالبان باكستان وحلفاؤهم من تنظيم القاعدة كلا من الحكومة الأفغانية والباكستانية.

يشار إلى أن قوات الأمن الباكستانية كانت قد كثفت هجماتها شمالي غربي البلاد على مدى العام المنصرم وتمكنت من إبعاد المسلحين من وادي سوات إلى الشمال الغربي من إسلام آباد ووزيرستان الجنوبية وباجور على الحدود مع أفغانستان.

وتركز قوات الأمن حاليا على مناطق أخرى خاصة أورغزاي وخيبر اللتين فر إليهما المسلحون خلال الحملات الأمنية السابقة ويعتبر الجيش أن هجماته هناك هي الضربة الأخيرة في حملته على مسلحي طالبان.

رد طالبان
إلا أن المتحدث باسم الحركة عزام طارق نفى اليوم ذلك، مؤكدا أن الجيش يبالغ في تقدير نتائج هجماته على مسلحي الحركة. وقال إن قيادة الحركة وكوادرها الرئيسية ما زالت على قيد الحياة وتواصل عملها، وإن الخسائر قليلة مقارنة بالأرقام التي يعلنها الجيش.

وتعهد طارق بتصعيد الهجمات خلال الشهور المقبلة مع انتهاء فصل الشتاء في تلك المناطق.

المصدر : وكالات

التعليقات