مولوي فقير محمد (الجزيرة-أرشيف)
قال وزير الداخلية الباكستاني إن مولوي فقير محمد أحد كبار قادة طالبان باكستان يعتقد أنه قتل مع عدد آخر في غارة للجيش، وذلك في أحدث ضربة على ما يبدو إلى مسلحي الحركة.
 
وأوضح رحمن مالك أن الغارة جاءت لمخبأ في شمالي غربي باكستان بعد ورود معلومات استخبارية عن لقاء جرى بين فقير محمد مع قائد آخر هو قاري ضياء الرحمن.
 
وأضاف أن قائدا آخر لطالبان هو فاتح محمد قتل أثناء الغارة. وأشار إلى أنه سيكون متفاجئا إذا تبين أن فقير وضياء الرحمن قد نجيا.
 
ويعد فقير محمد قائدا لعمليات طالبان في إقليم باجور شمالي غربي باكستان.
 
وقالت مصادر استخبارية باكستانية رفضت ذكر هويتها إنها واثقة من المعلومات التي أدلت بها للحكومة.

المصدر : وكالات