يوسف صالح عباس قدم استقالته عقب اتهامات لحكومته بالفساد (الفرنسية-أرشيف)
أعلن في تشاد عن تعيين إيمانويل نادينجار رئيسا جديدا للحكومة بعد استقالة رئيس الوزراء يوسف صالح عباس إثر اتهامات لحكومته بالفساد.
 
ونادينجار هو وزير سابق للنفط ويتزعم حزبا مؤيدا للرئيس إدريس ديبي.
 
وكان عباس قدم استقالته في وقت سابق اليوم من الحكومة التي هزتها سلسلة من فضائح اختلاسات المال العام.
 
وأشار بيان صادر من مكتب الرئيس إدريس ديبي إلى الاستقالة ولكنه لم يقدم أسبابا لهذه الخطوة.
 
وتضررت حكومة عباس في الأشهر الأخيرة جراء وقف أربعة وزراء عن العمل بسبب اتهامات باختلاس خمسة ملايين دولار من المال العام، وقلّ التأييد للحكومة نتيجة لارتفاع تكاليف المعيشة في تشاد التي تعد من أكثر البلدان فقرا في العالم.
 
ويدير رئيس الوزراء الشؤون اليومية للحكومة في تشاد، ولكن ديبي يسيطر على اتخاذ القرار في الدولة المنتجة للنفط.
 
وتعمل تشاد الواقعة في وسط أفريقيا مع السودان في الوقت الحالي لإعادة بناء العلاقات المتأزمة بينهما، ومن المقرر أن تجرى الانتخابات البرلمانية في تشاد بحلول نهاية العام.

المصدر : وكالات