جنود باكستانيون في موقع تفجير انتحاري بمنغوريا شمالي غربي باكستان (رويترز-أرشيف)

قال الجيش الباكستاني إن 25 من مقاتلي حركة طالبان وستة جنود باكستانيين قتلوا في اشتباكات بشمالي غربي البلاد على الحدود مع أفغانستان.
 
وأضاف المصدر أن القتال الذي وقع في منطقة خيبر القبلية تفجر بعد أن هاجم عشرات من المسلحين ببنادق وصواريخ قاعدة عسكرية مساء أمس الثلاثاء.
 
وذكر مسؤول أمني لوكالة رويترز أنه كان بين المهاجمين انتحاري فجر نفسه أثناء القتال مما أدى إلى مقتل ثلاثة جنود.
 
من جهة أخرى نقل مراسل الجزيرة في إسلام آباد عن مصادر أمنية باكستانية أن ما يعتقد أنها طائرة تجسس أميركية أطلقت صاروخين على منزل في شمال وزيرستان مما أسفر عن مصرع ثلاثة أشخاص.

يشار إلى أن العنف تصاعد بشدة في خيبر وفي منطقة أوركزاي القبلية المجاورة في الأسابيع القليلة الماضية بعد أن انتقل المسلحون إليهما من معقلهم الرئيسي في جنوب وزيرستان.
 
غارات جوية
وفي وقت سابق أمس أكدت مصادر باكستانية مختلفة أن المقاتلات الباكستانية نفذت غارات جوية على أجزاء مختلفة من أوركزاي مستهدفة مسلحين من حركة طالبان باكستان، غير أنها اختلفت في تحديد عدد القتلى الذي راوح بين 15 و31 قتيلا.
 
وبينما أفاد مراسل الجزيرة في إسلام آباد -نقلا عن مصادر أمنية باكستانية- بأن عدد قتلى هذه الغارات بلغ 15 مسلحا، نقلت وكالة رويترز عن المسؤول الحكومي في المنطقة أصغر خان أن الطائرات الحربية قصفت أجزاء مختلفة من أوركزاي فقتلت 26 من طالبان ودمرت مخابئ للحركة.
 
بدورها نقلت قناة جيو التلفزيونية الباكستانية أن 21 مسلحا قتلوا وأصيب 22 آخرون في غارات جوية على مواقع المسلحين في منطقة أرجانجا، وقتل عشرة آخرون بنيران قوات الأمن في منطقة أنجاني في وقت سابق.

المصدر : الجزيرة + وكالات