أوباما ينتقد الفساد بأفغانستان
آخر تحديث: 2010/3/30 الساعة 12:11 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/3/30 الساعة 12:11 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/15 هـ

أوباما ينتقد الفساد بأفغانستان

أوباما توعد طالبان بالهزيمة في الزيارة المفاجئة لأفغانستان (الفرنسية-أرشيف)

قال الرئيس الأميركي باراك أوباما إن التقدم "بطيء جدا" في محاربة الفساد وتجارة المخدرات في أفغانستان، التي عاد منها بعد زيارة مفاجئة لها الأحد.
 
وفي حوار مع محطة إن بي سي نيوز تحدث أوباما عن الرسالة التي وجهها لنظيره الأفغاني حامد كرزاي الذي التقاه أثتاء تلك الزيارة الخاطفة.
 
وقال "أعتقد أنه يصغي لما نقول، لكن أظن أن التقدم بطيء جدا وما نحاول التأكيد عليه هو الحاجة الملحة إلى مثل ذلك التقدم حاليا".
 
وعاد الرئيس الأميركي الاثنين إلى الولايات المتحدة بعد رحلته المفاجئة لأفغانستان وهي الأولى له منذ توليه السلطة قبل أكثر من سنة.
 
وقضى أوباما خمس ساعات فقط فعليا في البلاد التقى خلالها كرزاي وحشدا من القوات الأميركية بقاعدة بغرام الجوية، متعهدا بإلحاق الهزيمة بحركة طالبان.
 
وقال مسؤولون أميركيون إن الفساد وتجارة المخدرات التي يعتقد أنها تستغل لتمويل طالبان، كانتا بين القضايا التي ناقشها الرئيسان أثناء محادثاتهما التي استمرت نصف الساعة.
 
يذكر أن تعليقات الرئيس الأميركي في المقابلة التلفزيونية التي بثت اليوم اتسمت بلهجة أكثر حدة من اللغة الدبلوماسية التي استخدمها في كابل عندما اكتفى بالقول إنه "يريد مواصلة تحقيق تقدم بشأن الحكم الرشيد وسيادة القانون وجهود مكافحة الفساد".
 
وفي اليوم التالي لزيارة أوباما، التقى رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الأميرال مايك مولن الرئيس الأفغاني في كابل وحثه على اتخاذ مزيد من الإجراءات لمحاربة الفساد الذي يمثل خطرا على الإستراتيجية الأميركية الجديدة في الحرب، حسب قوله.
المصدر : وكالات

التعليقات