أميركا ستزود باكستان بـ18 مقاتلة من طراز إف 16 (رويترز-أرشيف)

أعلن مسؤول عسكري أميركي أن بلاده ستزود باكستان هذا الشهر بألف جهاز متطور لتوجيه القنابل بالليزر لتمكين الجيش الباكستاني من تحقيق ضربات عسكرية أكثر دقة ضد مسلحي طالبان على الحدود الأفغانية.
 
وقال وزير سلاح الجو الأميركي مايكل دونلي للصحفيين أمس الثلاثاء إن شحنة السلاح هذه تأتي استجابة لطلب قدمه قائد سلاح الجو الباكستاني في ديسمبر/كانون الأول، حيث بات سلاح الجو الباكستاني –حسب دونلي- يؤدي "دورا أكبر" في العمليات العسكرية ضد طالبان.
 
كما أشار دونلي إلى أنه من المتوقع أن تتسلم باكستان مقاتلات جديدة من نوع إف 16 في ربيع أو صيف هذا العام ما سيعزز بشكل كبير قدرات سلاح الجو الباكستاني في القتال ضد "العناصر المتطرفة" في المنطقة الحدودية.
 
وأضاف أن الحكومة الأميركية وافقت كذلك بالفعل على بيع باكستان ذخائر وأجهزة للرؤية الليلية وأنها تزيد أيضا مساعدات التدريب.
 
وحسب المتحدث باسم سلاح الجو الأميركي المقدم جيفري غلين ستتسلم باكستان في يونيو/حزيران المقبل 18 مقاتلة من نوع إف 16 ما سيرفع مجموع مقاتلاتها من هذا النوع إلى 45.
 
وأوضح غلين أمس أن الولايات المتحدة سلمت باكستان الشهر الماضي 1000 قنبلة من طراز إم كيه-82 زنة 500 رطل، وهي تدرس طلبات إضافية لتلك القنابل والمزيد من أجهزة التوجيه بالليزر.
 
وتشير هذه الصفقات العسكرية إلى سعي الولايات المتحدة لتعميق علاقاتها مع باكستان وزيادة التعاون العسكري معها مع سعي أميركا لدفع باكستان لاستخدام مزيد من القوة العسكرية في معركتها مع طالبان على حدودها مع أفغانستان.

المصدر : وكالات