أوروبا تبت بمراقبة أميركا لبنوكها
آخر تحديث: 2010/2/9 الساعة 18:38 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/2/9 الساعة 18:38 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/25 هـ

أوروبا تبت بمراقبة أميركا لبنوكها

الاتفاقية تسمح لواشنطن بالاطلاع على بيانات المشتبه بضلوعهم في الإرهاب (رويترز-أرشيف)

حذر دبلوماسي أوروبي من أن الاتحاد الأوروبي يخاطر بفتح ثغرة أمنية في حال معارضة نوابه لاتفاقية تسمح للسلطات القضائية الأميركية الاطلاع على بيانات عملاء البنوك الأوروبية والمعروفة بـ"اتفاقية سويفت".

وقال المصدر نفسه إن أوروبا ستكون في وضع لا يمكنها الوصول إلى المعلومات المتاحة حاليا، الأمر الذي سيؤدي إلى خلق ثغرة أمنية في حال تصويت النواب ضد الاتفاقية بعد غد الخميس.

وشدد على ضرورة الحصول على هذه المعلومات لأنها ستساعد في ملاحقة المشتبه في تورطهم بأعمال إرهابية، محذرا من أن الجهات المعنية ستحرم من مراقبتهم في حال عدم التوقيع على الاتفاقية.

وأشار الدبلوماسي إلى أن النواب الأوروبيين لديهم حاليا مسؤوليات وصلاحيات إضافية تؤهلهم لتحمل مسؤولية حماية المواطنين الأوروبيين.

وتتيح الاتفاقية للاستخبارات الأميركية مواصلة الاطلاع على التعاملات البنكية للأشخاص الذين تشتبه في ضلوعهم بالإرهاب بعد نقل هيئة سويفت للاتصالات المالية بين البنوك بيانات المصارف الأوروبية التي تخزنها بفرعها في الولايات المتحدة إلى سويسرا.

وقد وافقت الدول الـ27 الأعضاء بالاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة على إبرام هذه الاتفاقية، لكن البرلمان الأوروبي يمكن أن يعرقل إبرامها.

ويخشى البرلمان من أن المعلومات الشخصية، التي ربما تتضمن بيانات مستقاة من المدفوعات البنكية الإلكترونية، يمكن أن تنقل إلى السلطات الأميركية ومن ثم تسلم إلى حكومات أخرى.

 وصوتت لجنة الحريات المدنية بالبرلمان الأسبوع الماضي بأغلبية ضئيلة ضد الاتفاقية، لكن مسؤولين يقولون إن تصويت النواب الأوروبيين الخميس بمدينة ستراسبورغ الفرنسية سيكون له الكلمة الفصل بهذا الشأن.

وإذا رفض البرلمان الأوروبي الاتفاقية، فسوف يضطر الاتحاد إلى إعادة التفاوض بشأنها مع الولايات المتحدة من جديد.

المصدر : الفرنسية

التعليقات