مرشحا رئاسة أوكرانيا يتبادلان التهم
آخر تحديث: 2010/2/4 الساعة 03:48 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/2/4 الساعة 03:48 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/20 هـ

مرشحا رئاسة أوكرانيا يتبادلان التهم

تيموشينكو ينظر إليها بوصفها المرشحة المدعومة من الغرب (الفرنسية)

تبادلت رئيسة وزراء أوكرانيا يوليا تيموشينكو وزعيم المعارضة فيكتور يانكوفيتش الاتهامات قبل ثلاثة أيام من انطلاق جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية المقررة الأحد القادم.

وقالت تيموشينكو في بيان متلفز إن البرلمان مرر التعديلات على اللوائح الانتخابية التي اقترحها حزب يانكوفيتش، وهو أمر يقوض نزاهة الانتخابات ومصداقيتها، مشيرة إلى أن هذه التعديلات تدل على أن يانكوفيتش غير واثق من فوزه ويريد أن يحصل على النتيجة من خلال التزوير.

وطالبت رئيس البلاد فيكتور يوتشينكو بعدم المصادقة على التعديلات، كما دعت مجموعة دول الثمانية لاجتماع عاجل لبحث هذه المسألة.

يانكوفيتش يحيي أنصاره في مدينة يناكيفو (الفرنسية)
وسارع يانكوفيتش لشن هجوم مقابل على تيموشينكو متهما إياها بالتمرغ في الوحل، وقال إنها تحاول تحويل اهتمام الناس عن السياسات الفاشلة التي نفذتها هي وفريقها الحكومي طوال السنوات الخمس الماضية.

وتخوض تيموشينكو ويانكوفيتش جولة الإعادة يوم الأحد القادم بعد أن حصلا على أعلى نسبة من الأصوات في الجولة الأولى من الانتخابات التي جرت الشهر الماضي. وينظر إلى يانكوفيتش على أنه المرشح المدعوم من روسيا، في حين ينظر إلى تيموشينكو التي كانت من قادة الثورة البرتقالية بوصفها المرشحة المدعومة من الغرب.

ودفعت أوكرانيا ثمنا باهظا بسبب الأزمة الاقتصادية العالمية وتراجع إجمالي الناتج المحلي 15% وانخفضت قيمة عملتها بنسبة 60% في العام الماضي 2009.

وأيا كان الفائز في الاقتراع، فمن مهامه الرئيسية وضع حد للاضطراب في هذه الجمهورية السوفياتية السابقة التي تعد ثاني أكبر بلد في أوروبا من حيث المساحة، ويبلغ عدد سكانها 46 مليون نسمة.

المصدر : وكالات

التعليقات