من عمليات البحث عن ضحايا الطائرة الإثيوبية (رويترز-أرشيف)
تم الإعلان في إثيوبيا عن الانتهاء من عملية انتشال وتحديد هويات جميع ضحايا الطائرة الإثيوبية التي تحطمت بعيد إقلاعها من مطار بيروت الدولي الشهر الماضي.

جاء الإعلان في بيان رسمي صدر الثلاثاء في أديس أبابا عن شركة الخطوط الجوية الإثيوبية التي قالت إن عملية انتشال وتحديد هويات الضحايا الـ83 انتهت وإن جميع الترتيبات استكملت لاستعادة جثث الإثيوبيين وإرسال الضحايا الباقين إلى بلدانهم الأصلية.

وبشأن الأسباب التي أدت إلى تحطم الطائرة أشار البيان إلى أنه لا يزال هناك نقص في المعلومات والحقائق التي تعيق استكمال التحقيق وبالتالي فإن أي إشارة في الوقت الحاضر إلى سبب الحادث ستبقى في إطار التخمينات والتكهنات المضللة.

يشار إلى أن الحكومة اللبنانية -التي استبعدت فرضية العمل التخريبي- ألقت بالمسؤولية على خطأ فردي قام به الطيار، في الوقت الذي قالت الخطوط الجوية الإثيوبية إنه من المبكر الحسم بهذه المسألة.

وكانت الطائرة الإثيوبية قد سقطت قبالة سواحل العاصمة اللبنانية بعد إقلاع رحلتها رقم 409 من مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت بدقائق معدودة متوجهة إلى العاصمة أديس أبابا وعلى متنها 83 راكبا غالبيتهم من اللبنانيين بالإضافة إلى الطاقم المؤلف من سبعة أفراد.

المصدر : الفرنسية