قتيل وجريحان بحادث طائرة أوستن
آخر تحديث: 2010/2/19 الساعة 05:48 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/2/19 الساعة 05:48 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/6 هـ

قتيل وجريحان بحادث طائرة أوستن

اصطدام الطائرة أحدث حريقا هائلا بعدة مبان (الفرنسية)

أعلنت السلطات الأميركية مقتل قائد الطائرة التي اصطدمت بمبنى في مدينة أوستن بولاية تكساس وجرح اثنين نقلا إلى المستشفى.
 
وقال قائد الشرطة بأوستن أرت أسبيدو إنه من المحتمل أنه "هجوم فردي متعمد نفذه شخص وحده" واستبعد وجود تهديدات بهجمات أخرى.
 
وحددت السلطات هوية قائد الطائرة ويدعى جوزيف أندرو ستاك (53 عاما) وهو مهندس كمبيوتر كان يعيش في تكساس.
 
وذكرت تقارير إعلامية أن المهاجم ترك رسالة على أحد المواقع الإلكترونية وقعها باسم جو ستاك، قالت إنه خصصها لانتقاد الحكومة والنظام الأميركي وكذا مصلحة الضرائب التي توجد مكاتب لها بالمبنى المستهدف.
 
وامتنع أسبيدو عن تأكيد تفاصيل بشأن الرسالة، لكنه أكد أنه لا يوجد تهديد للسلامة العامة.
 
من جهته أكد المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبس أن الحادث ليس مرتبطا "بإرهاب خارجي"، وأضاف أنه تم إبلاغ الرئيس الأميركي باراك أوباما به.
 
ونقلت رويترز عن قيادة الدفاع الجوي المسؤولة عن حماية المجال الجوي الأميركي، تأكيدها أن طائرتين عسكرتين قامتا بعد الحادث بدورية فوق أوستن.
 
وكان مسؤولون فدراليون أميركيون قالوا إنه يجري التحقيق حاليا في معلومات تفيد بأن قائد طائرة أوستن أحرق بيته قبل أن يقودها ويصدمها بالمبنى.
 
وأحدث الاصطدام حريقا كبيرا في المبنى والمباني المجاورة وتسبب بسحابة دخان هائلة.
 
وقالت إدارة فدرالية الملاحة الجوية إن المعلومات الأولية تشير إلى أن الطائرة هي من نوع شيروكي ذات المحرك الواحد والمقاعد الأربعة انطلقت من مطار جورج تاون الذي يبعد حوالي 48 كلم عن مدينة أوستن.
 
تغيير مسار
وفي حادث آخر غيرت السلطات الأميركية الخميس مسار طائرة متجهة من دنفر إلى سان فرنسيسكو ثم إلى سولت لايك سيتي بعد العثور على رسالة تهديد على متنها.
 
وقال مسؤولون إنه عثر على متن طائرة تابعة للخطوط الجوية الأميركية متجهة من دنفر إلى سان فرنسيسكو على رسالة تحذر من وجود قنبلة ما استدعى تحويل مسارها.
المصدر : وكالات