اتهام لبلاك ووتر باغتيال بوتو
آخر تحديث: 2010/2/18 الساعة 17:48 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/2/18 الساعة 17:48 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/5 هـ

اتهام لبلاك ووتر باغتيال بوتو

بينظير بوتو اغتيلت في نهاية 2007 وما زال التحقيق جاريا في العملية (رويترز-أرشيف)

قال مدير الاستخبارات الباكستانية السابق حميد غل إنه يعتقد أن الشركة الأمنية الأميركية بلاك ووتر هي التي اغتالت رئيسة الوزراء الباكستانية السابقة بينظير بوتو نهاية عام 2007 بتدبير وبأمر من مسؤولين في إدارة الرئيس الأميركي السابق جورج بوش.

وجوابا على سؤال عن الحجة التي اعتمدها في هذا الاتهام، خصوصا وأن تحقيقا دوليا ما زال يجري في هذه القضية، أضاف غل في تصريح للجزيرة نت "لا نحتاج إلى دلائل في هذا الأمر ومن حقي أن أشكك في ما يقال في هذا الموضوع، وهذه قراءتي الخاصة".

وقال غل إن لباكستان أهمية بالغة في العالم الإسلامي لأنها منذ اليوم الأول قامت على فكرة الإسلام وإقامة دولة إسلامية، خصوصا بعد الهزة التي تسبب بها في العالم الإسلامي سقوط الخلافة العثمانية سنة 1924.

وأكد أن باكستان "تجمعت فيها ثلاثة مقومات قل أن تجتمع في دولة، وهي الدين والوطنية القوية وشعب يريد الديمقراطية ويتوق إليها، ولهذا فإن باكستان هي الهدف الحقيقي للغرب، وما يجري في أفغانستان ما هو إلا مقدمة لاستهداف باكستان".

حميد غل قال إن الغرب لا يريد الديمقراطية في العالم الإسلامي (الجزيرة)
قلق من سلاح باكستان

واعتبر أن تسلح باكستان يقلق الغرب، ليس فقط لأنه يشكل خطرا عليه، بل لأنه قد يمتد إلى دول إسلامية أخرى، لذلك فالغرب يسعى لخلق اضطرابات داخلية في باكستان.

وقال إن الغرب لا يريد الديمقراطية في العالم الإسلامي لأنه لو أفسح المجال للشعوب الإسلامية لانتخاب حكامها لأنتج ذلك في العالم الإسلامي كله حكومات معادية للسياسات الأميركية، مؤكدا أن التضييق على حركات المقاومة في العالم الإسلامي ومنعها سيجعل المسلمين هم الخاسرين.

وانتقد غل تحالف الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرف مع الولايات المتحدة الأميركية وقال إن هذا التحالف "خطأ فادح كان منبعه خوف غير مبرر".

وأضاف "كنت دائما أقول لمشرف إن الخوف ليس سياسة والاستسلام ليس خيارا"، واعتبر أن الولايات المتحدة لم يكن باستطاعتها أن تفعل شيئا لباكستان لو رفضت التحالف معها، لأن "الجيوش قد تنهزم لكن الشعوب والأوطان لا تنهزم".

وعبر عن قناعته بأن الولايات المتحدة ستنهزم في حربها بأفغانستان، وقال إن "مستقبل أفغانستان هو طالبان وليس الأميركيين، لذلك على باكستان أن تفكر في التحالف مع من سيحكم أفغانستان وليس من سيتركها ويعود إلى بلده".

المصدر : الجزيرة

التعليقات