واحدة من المبشرين الأميركيين العشرة مصحوبة برجل شرطة هايتي (الفرنسية)

قررت محكمة في هايتي الأربعاء إطلاق عشرة أميركيين من العاملين في مجال التبشير متهمين بخطف 33 طفلا ومحاولة نقلهم سرا من البلد التي ضربها زلزال عنيف في يناير/كانون الثاني الماضي.
 
وقال مصدر قضائي هايتي إن العاملين بالتبشير الذين وضعوا في السجن منذ اعتقالهم على حدود هايتي مع جمهورية الدومينيكان في 29 الشهر الماضي قد يفرج عنهم في وقت مبكر اليوم الخميس.
 
وقال المصدر إن قاضي المحكمة قرر الإفراج عن المبشرين "لعدم توفر الدافع الإجرامي لديهم" لمحاولتهم إخراج الأطفال من البلاد.

وكانت سلطات الأمن الهايتية قد أوقفت الأميركيين العشرة الشهر الماضي أثناء محاولتهم تهريب 33 طفلا إلى الولايات المتحدة.

المصدر : رويترز