أنان عرض على موغابي تقاعدا مريحا
آخر تحديث: 2010/12/20 الساعة 13:08 (مكة المكرمة) الموافق 1432/1/15 هـ
اغلاق
خبر عاجل :أمير دولة قطر يناقش مع وفد أميركي يقوده جاريد كوشنر تعزيز التعاون بين البلدين
آخر تحديث: 2010/12/20 الساعة 13:08 (مكة المكرمة) الموافق 1432/1/15 هـ

أنان عرض على موغابي تقاعدا مريحا

أنان عرض على موغابي ملاذا آمنا (رويترز-أرشيف)

كشفت برقية سربها موقع ويكيليكس عن عرض قدمه الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي أنان لرئيس زيمبابوي روبرت موغابي يتضمن تقاعدا فارها في الخارج إذا أعلن التنحي عن السلطة.
 
وفي مذكرة وثقت اجتماعا في سبتمبر/أيلول 2000 بين السفير الأميركي في هراري ومصدر مسؤول في حركة التغيير الديمقراطي المعارضة لحزب موغابي الاتحاد الوطني الأفريقي الزيمبابوي (زانو) ذكر المسؤول المحلي أن أنان عرض على موغابي في لقاء الألفية صفقة لتنحيه عن السلطة.
 
ومع أن المسؤول المحلي لم ينكر عدم اطلاعه على تفاصيل العرض فإنه أكد أنه يتضمن ملاذا آمنا وتمويلا ماديا من الزعيم الليبي معمر القذافي.
 
وتبين البرقية أن حزب زانو على الرغم من رفض رئيسه للعرض فإنه كان يتحسس رد حركة التغيير الوطني ليرى مدى استعدادها لتقديم مخرج لبق من أجل مصلحة زيمبابوي القومية.
 
وتضيف البرقية أن زعيم حركة التغيير الديمقراطي مورغان تسفانغيراي يقر أيضا بأنه من مصلحة زيمبابوي عمل ما يمكن لتأمين مخرج يليق بإرث موغابي وإلا فإن موغابي لن يكون لديه حافز لترك السلطة.
 
وتشير البرقية إلى أن موضوع استقرار كبار المسؤولين في حكومة موغابي طفا إلى السطح السنة الماضية (1999) وذلك عندما طلب من الحكومتين الأميركية والبريطانية المساهمة في صندوق لتأمين تقاعد مريح لكبار العسكريين في النظام.
 
ووفقا للبرقية فإن وزير التطوير الاقتصادي إلتون مانغوما –المقرب من تسفانغيراي- قال إن المعضلة تكمن في أن كبار الضباط والمسؤولين العسكريين لم يكونوا ثروات على عكس قادة الحزب الحاكم ولم ينهبوا أو يستثمروا وهؤلاء عقبة أمام أي تغيير خوفا من الضغوط الاقتصادية أو الملاحقة القانونية.
 
ولذا فإنه اقترح على الأميركيين المساهمة في صندوق تأمينات لمفاوضة قادة الجيش على التقاعد، معلنا أنه سيقدم الاقتراح نفسه للبريطانيين والألمان.
المصدر : غارديان

التعليقات