نجاد يدعو الدول الكبرى إلى التعاون
(الفرنسية-أرشيف)
أشاد الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد السبت بالمباحثات التي جرت في جنيف بين بلاده ومجموعة دول 5+1 بشأن الملف النووي الإيراني، داعيا إلى التعاون بين الجانبين.
 
وقال نجاد في مقابلة بثها التلفزيون الإيراني "إن محادثات جنيف كانت جيدة جدا، وقد حان الوقت كي يغيروا سياسة المواجهة والتحدي إلى التفاهم".

وتعد هذه أول تصريحات بشأن المباحثات التي جرت في جنيف في السادس والسابع من ديسمبر/كانون الأول الجاري -بعد توقف دام 14 شهرا- بين الوفد الإيراني وممثلي كل من ألمانيا والدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن (الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا والصين وروسيا).
 
وتتهم الولايات المتحدة وحلفاؤها الغربيون إيران بالسعي إلى امتلاك أسلحة نووية، في حين تنفي طهران ذلك وتؤكد أن برنامجها النووي ذو أغراض سلمية.
 
وقال نجاد إن أفضل طريقة للجانبين هي الاتجاه نحو التعاون، مضيفا "أننا نسير على هذا الطريق، وآمل في المحادثات المقبلة في إسطنبول ومن ثم البرازيل ثم طهران أن نصل إلى إطار للتعاون".
 
وأشار الرئيس الإيراني إلى احتمال عقد مزيد من المحادثات في البرازيل وإيران بعد جولة الشهر المقبل في إسطنبول بتركيا. وقال "هذا سيعود بالنفع على الجميع، وسيتم حفظ ماء وجه الجميع".

المصدر : الفرنسية