54 قتيلا في هجمات أميركية بباكستان
آخر تحديث: 2010/12/17 الساعة 20:14 (مكة المكرمة) الموافق 1432/1/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/12/17 الساعة 20:14 (مكة المكرمة) الموافق 1432/1/12 هـ

54 قتيلا في هجمات أميركية بباكستان

آثار قصف بطائرة أميركية بدون طيار لمنطقة باكستانية على الحدود الأفغانية (رويترز-أرشيف) 

نقل مراسل الجزيرة في إسلام أباد عن مصادر رسمية باكستانية أن عدد قتلى الغارات الصاروخية التي نفذتها طائرات بدون طيار يعتقد أنها أميركية في منطقة خيبر القريبة من بيشاور في باكستان قد ارتفع إلى أربعة وخمسين، في حين قتل تسعة أشخاص في سقوط قذيفة على منزل في مقاطعة هنغو شمال غربي باكستان. 

وقال المراسل إن القصف استهدف مقار و سيارات تابعة لجماعة عسكر الاسلام الموالية لطالبان والمتهمة بقطع طريق إمدادات قوات النيتو.

وأوضح المراسل أن عددا كبيرا من قادة الجماعة كانوا يعقدون اجتماعا لمجلس الشورى عندما وقع الهجوم، مما أدى إلى سقوط هذا العدد الكبير من القتلى، مشيرا إلى سيارتين تحملان مسلحين فرتا من مكان الهجوم فلاحقتهما طائرة أميركية وقصفتهما.

وأكد أن المصادر الرسمية الباكستانية تقول إن جميع القتلى من المسلحين وأنصارهم، في حين تؤكد جهات حقوقية ومدنية سقوط قتلى مدنيين في القصف.

وبحسب مصادر أمنية باكستانية، استهدف الهجوم الأول مقرا لعسكر الإسلام في منطقة وادي تيره في مقاطعة خيبر القبلية، بينما أستهدف الهجوم الثاني على مقر للجماعة في منطقة نكاي بنفس المقاطعة. وتحدث مسؤول أمني عن هجوم ثالث نفذته الطائرات الاميركية في المقاطعة ذاتها.

وكان سبعة مسلحين على الأقل قد قتلوا الخميس بغارة جوية شنتها طائرة استطلاع أميركية في منطقة سبين دارانغ بإقليم خيبر الباكستاني قرب الحدود مع أفغانستان.

وأوضح مسؤول أمني باكستاني لوكالة الأنباء الفرنسية أن الهجوم أودى بحياة "سبعة مسلحين كانوا في السيارة" وهو ما أكده مسؤول آخر قال إن كل القتلى من المسلحين.

وكثفت الولايات المتحدة السنة الأخيرة غاراتها بمناطق شمال غرب باكستان قرب الحدود مع أفغانستان مستهدفة نشاط الحركات الأفغانية المتهمة باستهداف إمدادات الناتو لأفغانستان.

وتشير الإحصائيات إلى وقوع أكثر من مائة ضربة صاروخية أميركية منذ بداية العام حيث تسببت في مقتل الكثير من المدنيين، علما بأن وتيرة هذه الضربات تسارعت في عهد الرئيس الأميركي باراك أوباما لا سيما في مقاطعة شمال وزيرستان.

وتثير هذه الغارات امتعاضا متزايدا في أوساط الباكستانيين الذين يقولون إنها تحصد أرواح مواطنين أبرياء، علما بأن الموقف الرسمي الباكستاني يقف عند شجب الضربات الصاروخية الأميركية واعتبارها ذات نتائج سلبية.

وفي حادث منفصل الجمعة، لقي تسعة أشخاص مصرعهم وجرح تسعة آخرون جراء سقوط قذيفة مجهولة المصدر على منزل في منطقة ملك آباد بمقاطعة هنغو شمال غربي باكستان.

وقالت مصادر أمنية إن المنزل المستهدف مملوك لمواطنين شيعة كانوا يحيون ذكرى عاشوراء فيه وقت سقوط القذيفة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات