شافيز يتفقد المتضررين من الفيضانات (رويترز) 

وافق البرلمان الفنزويلي بصورة مبدئية على منح الرئيس هوغو شافيز سلطة حكم البلاد بالمراسيم الرئاسية لمدة عام، ملبيا بذلك طلب شافيز الذي برره بالحاجة إلى هذه الصلاحيات من أجل سرعة التعاطي مع الفيضانات التي ضربت البلاد.
 
ومن المتوقع أن يقر البرلمان الإجراء بصورة نهائية غدا الخميس. وقد اعتبرت المعارضة الإجراء محاولة للالتفاف على البرلمان.

وكان شافيز قد طلب سلطات خاصة واسعة للتشريع بمرسوم لمدة سنة واحدة، من أجل التعامل مع الطوارئ الناجمة عن الأمطار الغزيرة الأخيرة.

وقال إن الحكومة تريد التعامل مع الأزمة التي يواجهها أكثر من 12 ألف شخص فقدوا منازلهم بسبب الأمطار في الأسابيع الأخيرة ويقيمون حاليا في الملاجئ.
 
وقال إن الحكومة ستحتاج -ضمن تدابير أخرى- إلى زيادة  معدل الضريبة على القيمة المضافة التي تبلغ نسبتها في الوقت الراهن 12%، من أجل إنشاء صندوق لبناء عدد من المنازل. وتهيئة البنية التحتية لمن لحقت بهم أضرار جسيمة.
 
وهذه هي المرة الرابعة التي يطلب فيها شافيز سلطات خاصة منذ وصوله إلى السلطة عام 1999. وتم تلبية جميع طلباته السابقة لكن المعارضة تتهمه بأنه يسعى فقط إلى الاستحواذ على السلطة بعيدا عن السلطة التشريعية.

المصدر : وكالات