قصف لمعاقل مقاتلي طالبان في باكستان (الجزيرة-أرشيف)

قتلت صواريخ أميركية أطلقتها طائرات بدون طيار أربعة أشخاص وجرحت آخرين في مدينة ميرانشاه مركز مقاطعة شمال وزيرستان في شمال غرب باكستان.
 
ونقل مراسل الجزيرة في إسلام آباد الثلاثاء عن مصادر أمنية أن القصف نفذته أربع طائرات أميركية واستهدف سيارة بنفس المنطقة، مشيرا إلى أنه لم تعرف بعد هويات الضحايا.
 
ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولين في المخابرات الباكستانية قولهم إن طائرتين أميركيتين بلا طيار أطلقتا صواريخ باتجاه سيارة في منطقة وزيرستان الشمالية مما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وصفتهم بالمتشددين.
  
ومعروف أن وزيرستان الشمالية ملاذ لتنظيم القاعدة وطالبان وتقع على الحدود مع أفغانستان.
 
وتشير الإحصائيات إلى وقوع أكثر من مائتي ضربة صاروخية أميركية منذ العام 2004 تسببت في مقتل الكثير من المدنيين، في وقت تسارعت فيه وتيرة هذه الضربات في عهد الرئيس الأميركي باراك أوباما لا سيما على مقاطعة شمال وزيرستان.
 
ومن جهة أخرى، وقعت حوادث مختلفة في مختلف المدن الباكستانية، فقد كشفت قوات الأمن أن من وصفتهم بمتشددين قتلوا جنديين باكستانيين وأصابوا ستة في هجوم أثناء الليل على موقع أمني في منطقة مهمند على الحدود الأفغانية بشمال غرب البلاد.
 
وفي كوهات بشمال غرب البلاد، قالت الشرطة الباكستانية إن انفجار قنبلة في متجر لأشرطة الفيديو أسفر عن إصابة تسعة أشخاص.
 
وعلى الصعيد السياسي، قال رئيس جمعية علماء الإسلام الباكستانية فضل الرحمن الثلاثاء إن حزبه سينسحب من الحكومة الائتلافية بعد أن أقال رئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني وزيرا من أعضائه. 
 
ورغم أن جمعية علماء الإسلام شريك صغير في الائتلاف الحاكم فإن هذه الخطوة ستجدد تساؤلات عن الاستقرار السياسي في باكستان، التي تواجه حكومتها الكثير من التحديات من بينها التصدي لمقاتلي طالبان في الداخل والتعامل مع اقتصاد هش.

المصدر : الجزيرة + رويترز