كراولي: تصنيف جند الله جاء بناء على المواصفات الأميركية للإرهاب (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت الولايات المتحدة أن إدراج منظمة "جند الله" على "قائمة الإرهاب الأميركية" جاء لأنها استوفت المواصفات الأميركية في هذا الصدد.
 
ونفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية فيليب كراولي أن يكون إدراج منظمة "جند الله" على القائمة السوداء, جاء ردا على اتهامات إيران بأن الاستخبارات المركزية الأميركية تدعم هذه المنظمة.
 
وفي وقت سابق قالت الخارجية الأميركية إن "جند الله" ألقي عليها اللوم في هجوم نفذه انتحاريون على مسجد شيعي في جنوب شرق إيران قتل فيه 28 شخصا على الأقل، وإنها شنت هجمات متكررة منذ 2003.
 
وقال بيان الخارجية الأميركية "جند الله تستخدم مجموعة متنوعة من أساليب الإرهاب منها التفجيرات الانتحارية والكمائن والخطف والاغتيالات". وأضاف "قادة هذه الجماعة أكدوا التزامها بمواصلة الأنشطة الإرهابية".
 
ترحيب إيراني
من ناحية أخرى, رحبت إيران بقرار الولايات المتحدة إدراج منظمة "جند الله" السنية على قائمة "المنظمات الإرهابية"، معتبرة أن ذلك خطوة في "الاتجاه الصحيح".
 
وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية رامين مهمانبرست إن "مكافحة الإرهاب هي مسؤولية جميع الدول", لكنه أشار إلى أن واشنطن لا تزال تدعم مثل هذه الجماعات.
 
وذكر المتحدث أن إيران ستقوم بتقييم عملي للتغير في السياسة الأميركية تجاه دعم "جماعات إرهابية" مثل جند الله وتوندار ومنظمة بيجاك الكردية الانفصالية".
 
يشار إلى أن "جند الله" تقول إنها تقاتل من أجل حقوق الأقلية السنية في إيران وتتركز أنشطتها في إقليم سيستان وبلوشستان الواقع على الحدود مع باكستان. وقد ربطت القيادة الدينية في إيران بين الجماعة وتنظيم القاعدة.
 
وتلاحق قوات الأمن الإيرانية أنصار الجماعة وتشدد قبضتها عليها رغم قيامها بإعدام زعيمها عبد الملك ريغي قبل أشهر.

المصدر : وكالات