لندن: ما نشره وِيكيِليكس خطير جدا
آخر تحديث: 2010/10/24 الساعة 19:37 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/10/24 الساعة 19:37 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/16 هـ

لندن: ما نشره وِيكيِليكس خطير جدا

نائب رئيس الوزراء البريطاني قال إنه يجب النظر في أي تجاهل لقواعد الحرب
(رويترز-أرشيف)
قال نائب رئيس الوزراء البريطاني نيك كليغ اليوم الأحد إن ما ورد في الوثائق التي نشرها موقع وِيكيِليكس عن حصول تجاوزات خلال حرب العراق خطير جدا.
 
وأضاف كليغ أنه يمكن التنديد بالطريقة التي حصل بها هذا التسريبات لـ400 ألف وثيقة، لكن مضمونها خطير جدا، وفق تعبيره.
 
وأكد المسؤول البريطاني أنه إذا ثبت تجاهل القواعد الأساسية للحروب والنزاعات، أو إذا كان قد تم التغاضي بأي شكل من الأشكال عن عمليات تعذيب، فإن ذلك خطير جدا، ويجب النظر فيه.
 
في السياق ذاته طالب محامون بريطانيون بفتح تحقيق علني في مسؤولية المملكة المتحدة عن وفيات المدنيين في العراق.
 
وقال المحامي فيل شاينر من مؤسسة "محامي الصالح العام" إنه يُعِدّ دعوى جديدة لتحديد الجهة المسؤولة عن جميع الوفيات غير المشروعة للمدنيين العراقيين.
 
وأشار إلى أنه يتعامل مع 142 حالة من حالات تعرض مدنيين عراقيين لإساءة المعاملة على يد القوات البريطانية، وسيضعها أمام المحكمة العليا في لندن بداية الشهر المقبل.
 
وذكرت صحيفة صنداي إكسبريس الصادرة اليوم أن فيل شاينر المتخصص في حقوق الإنسان من محامي المصلحة العامة هدد بأنه سيُجبر الحكومة البريطانية على إجراء هذا التحقيق، بعد أن أماط موقع ويكيليكس اللثام، في أكبر عملية تسريب وثائق عسكرية في التاريخ، عن أن عدد الضحايا المدنيين العراقيين خلال الفترة بين 2004 و2009 يفوق الحصيلة الرسمية بأكثر من 15 ألف قتيل.
 
ونسبت صنداي إكسبريس إلى متحدث باسم وزارة الدفاع البريطانية قوله إن حماية المدنيين هي دائما في صميم أي عملية تنفذها القوات البريطانية، ووقوع أية خسائر مدنية في مسرح العمليات هي مسألة تدعو للأسف الشديد ونتعامل بمنتهى الجدية مع أي حادث.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات