أيالون يزور الصين للمرة الثانية
(الجزيرة-أرشيف)
توجه داني أيالون مساعد وزير الخارجية الإسرائيلي إلى الصين أمس الاثنين في زيارة تهدف إلى دعم العلاقات الثنائية ينتظر أن يلتقي خلالها نظيره الصيني تشاي جيون وعددا من المسؤولين والخبراء الصينيين.
 
وقال أيالون –الذي يزور الصين للمرة الثانية- في تصريح لوكالة أنباء الصين الجديدة إن العلاقات الإسرائيلية الصينية "ممتازة" وإن إسرائيل "تستطيع أن تتعلم الكثير من الصين".
 
وأضاف أن التعاون الثنائي يمكن أن يتعزز في العديد من المجالات على غرار العلوم والتكنولوجيا والتجارة, مؤكدا أن إسرائيل فخورة بالمدى الذي بلغه هذا التعاون.
 
وكان الجانبان قد وقعا خلال الفترة الأخيرة جملة من الاتفاقات أبرزها تسهيل منح التأشيرات للصينيين الراغبين في زيارة إسرائيل, وقيام إسرائيل بمساعدة المزارعين الصينيين على مستوى التقنيات الزراعية.
 
وأشار أيالون إلى وجود عوامل مشتركة أخرى تربط البلدين حيث ما زال كل طرف (الصينيون والإسرائيليون) يتكلم لغته الأصلية ويحتفظ بتقاليده التي تعود إلى أربعة أو خمسة آلاف سنة على حد قوله.
 
ومن المنتظر أن يشارك المسؤول الإسرائيلي خلال هذه الزيارة في حفل اختتام معرض شنغهاي الدولي المستمر منذ نحو ستة أشهر, الذي شاركت فيه إسرائيل بجناح كبير إلى جانب الجناح الصيني.
 
وتعتبر الصين ثالث أكبر شريك تجاري لإسرائيل بعد الولايات المتحدة والهند, حيث تشير أرقام المعهد الإسرائيلي للصادرات والتعاون الدولي إلى أن قيمة الصادرات الإسرائيلية إلى الصين بلغت خلال النصف الأول من السنة الحالية 755 مليون دولار.
 
يذكر أن الصين وإسرائيل تبادلتا العلاقات الدبلوماسية منذ حوالي 18 سنة فقط.

المصدر : الصحافة الصينية