المجر ستحاسب مسببي التسرب
آخر تحديث: 2010/10/11 الساعة 17:37 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/10/11 الساعة 17:37 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/4 هـ

المجر ستحاسب مسببي التسرب

الأوحال الحمر السامة تهدد بكارثة بيئية إن لم يتم تدارك الأمر (رويترز)

قال رئيس وزراء المجر فيكتور أوربان إن حكومته بصدد إضفاء سيطرة الدولة على شركة "مال زرت" المسؤولة عن انهيار خزان مصنع للألمونيا غربي البلاد، مما نتج عنه تسرب مادة سامة إلى عدة قرى وقنوات مائية.
 
وأضاف أنه يتعين دفع تعويضات لأولئك الذين تضرروا من تسرب تلك الاوحال الحمر السامة من المصنع، ومحاسبة المسؤولين عن هذا التسرب، فألا عن تحديد أي مواقع صناعية أخرى يمكن أن تكون مصدرا لخطر محتمل.
 
وأكد أوربان أنه سيتم تعيين مفوض من الدولة للسيطرة على "مال زرت"، وإدارة أصولها، مضيفا أن الشرطة اعتقلت المدير التنفيذي للشركة.
 
سد للطوارئ
يأتي ذلك في وقت يسابق فيه العمال الزمن لبناء سد للطوارئ لوقف تمدد الشروخ في الخزان، مما يهدد بتسرب موجة ثانية من المادة السامة في قرية كولونتار والأنهار القريبة.
 
وكشف وزير الدولة للبيئة زولتان إيليس أن شرخا طوله 25 مترا في الجدار الضعيف قد اتسع قليلا صباح اليوم، متوقعا أن يتسع الشرخ أكثر.
 
غير أن المتحدث باسم فرق الإنقاذ من الكوارث في موقع الحادث تيبور دوبسون أكد أن المهندسين لم يلحظوا أي شرخ جديد في الجدار، مشيرا إلى نجاحهم في إصلاح الشرخ السابق، ومع ذلك فقد شدد على أنه ما زال من المبكر تخفيض حجم الإنذار الحكومي لوقوع الكوارث.
 
وقال دوبسون إن العمال وضعوا الأساس لإقامة سد جديد يتراوح ارتفاعه بين أربعة وخمسة أمتار في كولونتار تجنبا لأي تدفق جديد للمياه السامة، التي انتشرت في مناطق متعددة، مما أدى إلى انقلاب سيارات وإلحاق دمار بالمنازل.
 
وكانت السلطات قد أخلت أمس قرية كولونتار بعد ظهور شروخ في الجدار الشمالي للخزان، مما هدد بتسرب ثان للمادة السامة ذات اللون الأحمر، كما طلبت السلطات من سكان المناطق المجاورة البقاء على أهبة الاستعداد لترك منازلهم بمجرد أن تطلب منهم ذلك.
 
وتسرب نحو مليون متر مكعب من المادة السامة من خزان مصنع أكسيد الألومنيوم إلى قرى وقنوات مائية محيطة في وقت سابق هذا الأسبوع، مما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص وإصابة 123 وتلويث رافد محلي لنهر الدانوب.
المصدر : وكالات