اتفاق ياباني صيني لتجنب الأزمات
آخر تحديث: 2010/10/11 الساعة 12:06 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/10/11 الساعة 12:06 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/4 هـ

اتفاق ياباني صيني لتجنب الأزمات

وزير الدفاع الصيني أشاد بمحادثاته مع نظيره الياباني (الفرنسية)

اتفق وزيرا الدفاع الصيني والياباني اليوم على وضع نظام اتصال مشترك لمنع نشوب أي نزاعات بحرية بين الجانبين، في محاولة منهما لتلافي آثار الأزمة الدبلوماسية الناشبة عن الحادث البحري الأخير.

وذكرت وكالة "جيجي برس" اليابانية أن هذا الاتفاق جاء خلال لقاء وزير الدفاع الصيني ليانغ غوانغلي ونظيره الياباني توشيمي كيتازاوا اليوم على هامش اجتماع رابطة دول جنوب آسيا (آسيان) في العاصمة الفيتنامية هانوي.

وشهدت العلاقات الصينية اليابانية منذ السابع من سبتمبر/أيلول الماضي أسوأ أزمة لها منذ 2006، وذلك إثر اعتراض سفينة صيد صينية من قبل السلطات اليابانية قبالة جزيرة في بحر الصين الشرقي متنازع عليها بين البلدين.
  
وتراجعت حدة التوتر بعد لقاء رئيسيْ وزراء الصين واليابان في الرابع من أكتوبر/تشرين الأول الحالي في العاصمة البلجيكية بروكسل.

ويعد لقاء هانوي اليوم بين وزيريْ دفاع البلدين الأولَ منذ نشوب الأزمة، وقال الوزير الصيني عقب اللقاء إن المحادثات مع نظيره الياباني "سارت بشكل طيب للغاية، وسيكون لها أثر إيجابي على العلاقات بين البلدين".

وفي إشارة أخرى إلى تحسن في العلاقات المتوترة بين البلدين، أعلنت الصين أول أمس الإفراج بكفالة عن الموظف الياباني في شركة "فوجيتا" للبناء الذي اعتقل مع ثلاثة موظفين آخرين في الشركة للاشتباه في دخولهم منطقة عسكرية بطريقة غير مشروعة. وقد وصل الموظف المفرج عنه أمس إلى طوكيو قادما من شنغهاي.

وكانت الصين أفرجت في30 سبتمبر/أيلول الماضي عن الموظفين الثلاثة الآخرين، وقالت وكالة الأنباء الصينية شينخوا في ذلك الوقت إن الإفراج تم بعد أن اعترفوا بأنهم انتهكوا القانون الصيني، واعتذروا عن الخطأ.

وكان الموظفون الأربعة موجودين بالصين في إطار مشروع لتفكيك مصنع للأسلحة الكيميائية هجره الجيش الياباني في الصين نهاية الحرب العالمية الثانية.
المصدر : وكالات