واشنطن تراجع تبرئة بلاك ووتر
آخر تحديث: 2010/1/9 الساعة 04:12 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/1/9 الساعة 04:12 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/24 هـ

واشنطن تراجع تبرئة بلاك ووتر

واشنطن ترى أن إسقاط التهم عن بلاك ووتر لا يبرئها من قتل العراقيين (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت واشنطن أنها بصدد مراجعة قرار إسقاط التهم الموجهة إلى حراس شركة بلاك ووتر الأمنية بقتل 17 عراقيا بساحة النسور في بغداد عام 2007.

وقال المتحدث باسم الخارجية إن الحكومة تحترم استقلالية النظام القضائي، لكنه أكد أن قرار القاضي بإسقاط التهم عن حراس بلاك ووتر لا يبريء المتهمين ولا ينهي بالضرورة الإجراءات القانونية المتعلقة بهم.

وأضاف فيليب كراولي أن وزارة العدل ستعمل بالتشاور مع الخارجية على مراجعة قرار القاضي وتقييم كافة الخيارات القانونية الخاصة بهذه المحاكمة، مؤكدا أن بلاده لن تتسامح مع الهجمات التي تستهدف مدنيين عراقيين أبرياء.

كما شدد على التزام الولايات المتحدة بملاحقة منفذي هذه الهجمات سواء داخل البلاد أو خارجها.

وكان السيناتور جون ماكين المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة عام 2008 قد أعرب خلال زيارته الأخيرة للعراق عن أمله في أن تستأنف الحكومة الأميركية قرار إسقاط التهم عن حراس بلاك ووتر.

يُشار إلى أن خمسة حراس تابعين لبلاك ووتر قتلوا 17 مدنيا عراقيا وأصابوا 18 آخرين في هجوم غير مبرر بساحة النسور في حي اليرموك غربي بغداد استخدموا خلاله قنابل يدوية فضلا عن إطلاق نار من أسلحة رشاشة في سبتمبر/ أيلول 2007.

وأسقط قاض فيدرالي أميركي الأسبوع الماضي التهم الموجهة لهؤلاء الحراس بقتل المدنيين العراقيين، مبررا ذلك بأن الحكومة انتهكت دون مبالاة الحقوق الدستورية للمدعى عليهم، مشيرا إلى أن المتهمين أدلوا باعترافاتهم تحت تهديد فقد الوظيفة.

المصدر : الفرنسية