المسح اعتمد على نتائج 21 استطلاعا  (الأوروبية-أرشيف)

أظهر مسح لتوجهات الأميركيين الأيدولوجية خلال 2009 أن المحافظين كانوا أكبر مجموعة أيدولوجية في الولايات المتحدة خلال العام المنقضي.
 
وأظهر المسح الذي أعلنته مؤسسة غالوب الأميركية الخميس أن 40% من الأميركيين في 2009 عرفوا أنفسهم بأنهم محافظون، فيما وصف 36% أنفسهم بأنهم معتدلون، وقال 21% إنهم ليبراليون.
 
وقالت مؤسسة غالوب تعليقا على المسح "بشكل أوسع ارتفعت نسبة الأميركيين الذين يصفون نفسهم بأنهم محافظون أو ليبراليون خلال العقد الأخير، في حين انخفضت نسبة المعتدلين".
 
وحزبيا كان الجمهوريون أقرب بكثير إلى وصف أنفسهم بالمحافظين من المستقلين أو الديمقراطيين، حيث قال 71% من المنتمين للحزب الجمهوري إنهم محافظون، في مقابل 35% فقط من المستقلين، و21% من الديمقراطيين.
 
وعزت مؤسسة غالوب الزيادة في نسبة المحافظين في 2009 إلى زيادة نسبة المستقلين الذين عرفوا أنفسهم بأنهم محافظون من 30% في 2008 إلى 35% في 2009.
 
وقالت غالوب إنها اعتمدت في هذا المسح على نتائج 21 استطلاعا قامت به بالتعاون مع صحيفة يو.أس.أي توداي خلال 2009، وشملت 22 ألف أميركي.

المصدر : وكالة أنباء أميركا إن أرابيك