النيران الصديقة تثير غضبا أفغانيا
آخر تحديث: 2010/1/31 الساعة 00:29 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/1/31 الساعة 00:29 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/16 هـ

النيران الصديقة تثير غضبا أفغانيا

عناصر الجيش الأفغاني كانوا يقومون بعمليات منفصلة قبل التعرض لغارات الناتو (الفرنسية)

قتل أربعة جنود أفغان وأصيب ستة آخرون في اشتباك مع قوات حلف شمال الأطلسي, فيما وصف بحادث "نيران صديقة" أثار غضبا بين سكان منطقة وردك بجنوب غرب كابل التي شهدت الواقعة.
 
جاء الحادث بعد ساعات من قيام مترجم ساخط بقتل جنديين أميركيين بالرصاص في قاعدة قريبة, فيما ربطته رويترز بعلاقات مشحونة بين القوات الغربية ومضيفيها الأفغان.
 
وفي مقابل ذلك, تحرك حلف الأطلسي ومسؤولون أفغان لإنهاء التوتر بالإعلان عن تحقيق مشترك حول قتال قواتهما بعضها البعض في إقليم وردك جنوب غرب كابل.
 
ونفى المتحدث باسم حاكم وردك شهيد الله شاهد علمه بتفاصيل الاشتباك, لكنه قال إنه مؤسف.
 
وذكر أن الضربة استهدفت موقعا نائيا للجيش الأفغاني في المنطقة, موضحا بأن الجانبين كانا يقومان بعمليات كلا على حدة في الليلة الماضية عندما بدأ إطلاق النار على بعضهما البعض.
 
من جهتها قالت قوة المساعدة الدولية التي يقودها حلف الأطلسي إن جنودها تعرضوا لإطلاق نار وطلبوا توجيه ضربات جوية دون أن يدركوا أنهم يشتبكون مع قوات الأمن الأفغانية.
 
على صعيد آخر نفت حركة طالبان اجتماع ممثلين عنها مع ممثلين عن الأمم المتحدة لبحث إحلال السلام في أفغانستان.
 
ووصفت الحركة في بيان ما تردد عن لقاء مع الممثل الخاص للأمم المتحدة المنتهية ولايته لأفغانستان كاي إيدي في دبي هذا الشهر بأنها "شائعات ودعاية".
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات