موراليس سيحكم بسيطرة كاملة على الكونغرس (الفرنسية)

أدى إيفو موراليس اليمين الدستورية أمس الجمعة في لاباز لولاية ثانية رئيسا لبوليفيا.
 
وحضر مراسم تنصيب موراليس ولي العهد الإسباني الأمير فيليب ورئيس فنزويلا هوغو شافيز ورئيس الإكوادور رافاييل كوريا ورئيس باراغواي فيرناندو لوجو ورئيسة تشيلي ميشيل باشليه. كما حضر المراسم 20 شخصية من مجتمعات السكان الأصليين.

وكان إيفو موراليس، اليساري الشعبوي، أول رئيس من السكان الأصليين في تاريخ بوليفيا، قد شارك الخميس في مراسم تنصيب تقليدية رمزية. وركز الحفلان على تأكيد تراث بوليفيا المتنوع.
 
وظهر الرئيس موراليس في الحفل مرتديا لباسا أبيض تتخلله الألوان التقليدية التي ترمز إلى الرفاهية والحكمة والنجاح وألقى كلمة أمام الآلاف من مواطنيه وقدم القرابين إلى الأرض "الأم".
 
وتولى موراليس -وهو ينتمي إلى مجمتع إيمارا- منصبه للمرة الأولى رئيسا لبوليفيا في العام 2006، وأعيد انتخابه في ديسمبر/كانون الأول الماضي بعد حصوله على أكثر من 64% من أصوات الناخبين. ومن المنتظر أن يحكم البلاد مع السيطرة الكاملة على الكونغرس.

المصدر : الألمانية