الوفد البرلماني البريطاني عبر عن صدمته لما شاهده في قطاع غزة (الجزيرة نت-أرشيف)
 
مدين ديرية-لندن

دعا برلمانيون بريطانيون زاروا غزة ضمن الوفد البرلماني الأوروبي المجتمع الدولي إلى رفع الحصار عن القطاع, ووضع حد لمعاناة مليون ونصف فلسطيني والعمل على إعادة الإعمار فورا.
 
وعبر النواب خلال مؤتمر صحفي عقدوه بمقر البرلمان البريطاني عن صدمتهم الشديدة لما شاهدوه من مظاهر مروعة لمعاناة الأهالي جراء الحصار وحجم الدمار الهائل بالقطاع.
 
كما شددوا على الدعوة لتنظيم زيارة رسمية بريطانية تضم وزير الخارجية ديفد ميليباند إلى جانب وزراء الخارجية الأوروبيين للقطاع لمعاينة الأوضاع الإنسانية والاطلاع على الآثار السلبية للحصار.
 
ودعا المشاركون في المؤتمر لرفع الحصار المفروض منذ أربع سنوات والمباشرة باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين, وتقديمهم للعدالة ومحاسبتهم وعدم السماح بإفلاتهم من العقاب.
 
كما شددوا على ضرورة العمل من أجل عدم تغيير القوانين البريطانية لتكون لصالح إسرائيل.
 
تحرك رسمي
النائب جيرالد كوفمان وعد ببذل مساع لتحرك رسمي لنصرة غزة (الجزيرة نت)
وحمل النائب البريطاني جيرالد كوفمان وهو وزير سابق المجتمع الدولي المسؤولية عن استمرار الحصار, مؤكدا على مواصلة تحركاته في البرلمان البريطاني وعلى المستوى الحكومي من أجل تحرك رسمي لنصرة غزة.
 
أما النائب مارتن لنتون رئيس المجموعة البرلمانية العمالية لفلسطين والشرق الأوسط الذي زار غزة مباشرة بعد الحرب, فقال إن المدارس لا تزال مدمرة وإن الدمار باق على حاله منذ عام تقريبا, معبرا عن أسفه لعدم وجود آلية لإعادة الإعمار.
 
من جانبه قال رئيس الحملة الأوروبية عرفات ماضي إن الحملة ستواصل أنشطتها لرفع الحصار عن القطاع, وإنها لن تترك أهالي غزة لوحدهم في مواجهة الحصار.
 
كما قال المدير العام لمركز العودة الفلسطيني في بريطانيا ماجد الزير للجزيرة نت إن بعض النواب زار غزة بعد شهر من انتهاء الحرب, ومنهم من زارها الآن حيث أجمع الوفد على ضرورة رفع الحصار.
 
وأضاف الزير أنه لن يكون لهذا العدد من البرلمانيين أن يجتمع دون أن يكون هناك تحريك من المؤسسات في أوروبا العاملة للقضية الفلسطينية, مشيرا إلى أن هذا يحتاج لاستثمار حقيقي.

المصدر : الجزيرة