الشرطة نفذت المداهمات فجر اليوم في 16 محافظة بالبلاد (رويترز-أرشيف)

ذكرت تقارير إخبارية تركية أن الشرطة اعتقلت منذ فجر اليوم نحو 120 شخصاً يشتبه بصلاتهم بتنظيم القاعدة في عملية واسعة النطاق بجميع أنحاء البلاد شملت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، وذلك بعد مداهمات مشابهة نفذتها الشرطة في الأيام الماضية.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول الرسمية عن مسؤولين لم تسمهم أن المشتبه بهم اعتقلوا في مداهمات متزامنة بـ16 محافظة، وأن من بين المعتقلين من يشتبه بأنهم أعضاء بارزون في خلايا تابعة للقاعدة بتركيا.
 
وأوضحت وسائل الإعلام أن أحد المعتقلين يعتقد بأنه زعيم القاعدة في تركيا واسمه سردار الباشا المعروف بالاسم الحركي أبو ذر، إضافة إلى مشتبه به آخر يعتقد أنه زعيم شبكة القاعدة في محافظة غازي عنتاب المجاورة لسوريا وأنه تلقى تدريباً في أفغانستان.
 
وأضافت أن من بين المعتقلين عضو هيئة تدريس جامعي في مدينة فان شرقي البلاد الذي يشتبه بتجنيده طلابا جامعيين وأشخاص آخرين وإرسالهم إلى أفغانستان للتدريب.
 
وقالت إنه تقرر تنفيذ المداهمات بعد عثور الشرطة على وثائق تلقي الضوء على أنشطة شبكة إسلامية متشددة في تركيا، وقد صادرت قوات الأمن خلال المداهمات أجهزة لصنع المتفجرات، وبطاقات هوية وجوازات سفر مزورة، وبدلات مموهة.
 
وبحسب التقارير الإعلامية فإنه يعتقد بأن المشتبه بهم متورطون بمخطط لتنفيذ هجمات انتحارية ضد جنود أتراك يخدمون في أفغانستان وضد الشرطة في تركيا.
 
وكانت الشرطة اعتقلت الاثنين الماضي 34 مشتبهاً بهم في مداهمات في أنقرة ومدينة أضنة الجنوبية، وما يزال 25 شخصاً منهم رهن الاعتقال بانتظار المحاكمة بعد أن وجهت إليهم التهم.
 
ويذكر أن خلية تركية تابعة للقاعدة أعلنت مسؤوليتها عن الهجمات على كنيسين يهوديين والقنصلية البريطانية وبنك بريطاني في إسطنبول عام 2003 والتي خلفت 63 قتيلاً بمن فيهم القنصل البريطاني، إضافة إلى مئات الجرحى.

المصدر : وكالات