460 قتيلا باشتباكات نيجيريا
آخر تحديث: 2010/1/20 الساعة 21:29 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/1/20 الساعة 21:29 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/5 هـ

460 قتيلا باشتباكات نيجيريا

الصليب الأحمر خصص العشرات من موظفيه لمساعدة آلاف النازحين (الفرنسية-أرشيف)

ارتفع إلى 460 عدد قتلى الاشتباكات الطائفية بين المسلمين والمسيحيين في مدينة جوس والمناطق التي حولها وسط نيجيريا خلال أربعة أيام.

وقال إمام مسجد في المدينة إن الضحايا معظمهم من المسلمين، موضحا أن 150 جثة تم جمعها من مناطق خارج مدينة جوس إضافة إلى أكثر من 220 جثة في مناطق أخرى.

وقدرت منظمة هيومان رايتس ووتش ومقرها الولايات المتحدة عدد المسيحيين القتلى بنحو 65 في وقت سابق اليوم.

وعالج مستشفى جامعة جوس التعليمي وهو المستشفى الرئيسي بالمدينة نحو 50 حالة أمس واضطر لرفض استقبال آخرين وتوفي اثنان متأثرين بجراحهما.
 
وكانت أعمال العنف تفجرت بعد مشادة بين مسلمين ومسيحيين بشأن إعادة بناء منازل دمرت في الاشتباكات الطائفية المماثلة عام 2008 والتي قتل فيها مئات السكان.
 
لكن عبد الفتاح محمد الثاني، نائب رئيس مجلس علماء المسلمين في نيجيريا، حمَّل في تصريح للجزيرة جماعات مسيحية مسؤولية افتعال أعمال الشغب والعنف الأخيرة في الولاية تنفيذا لمساعيها المتواصلة لمنع قدوم المزيد من المسلمين للسكن فيها.
 
عشرات الجنود انتشروا في المدينة لتطبيق حظر التجول (الفرنسية-أرشيف)
وقد تراجعت الاشتباكات، لكنّ دوي إطلاق نيران متقطع سُمع في أحياء مجاورة، بينما امتد القتال إلى مناطق عدة، وتمركز مئات من جنود الجيش والشرطة في أنحاء المدينة لتطبيق حظر للتجوال حيث خلت الشوارع من المارة وأغلقت المتاجر.
 
وقالت مؤسسة ستيفانوس المحلية للإغاثة إن المواجهات الأخيرة بين المسلمين والمسيحيين شردت نحو 20 ألف شخص في ثلاثة أيام وتسبب نقصا في مياه الشرب والطعام في المدينة.
 
وقال متحدث باسم الصليب الأحمر إن هناك 40 من موظفي اللجنة والعديد من المتطوعين في سبعة مراكز في جوس لمساعدة آلاف النازحين.
 
ولم يتضح ما إذا كان الرئيس عمر يارأدوا الذي يرقد في مستشفى بالسعودية منذ قرابة شهرين قد أبلغ بالوضع.
 
يشار إلى أن مدينة جوس كانت مسرحا لاشتباكات عنيفة بين المسلمين والمسيحيين في سبتمبر/أيلول 2001 خلف أكثر من ألف قتيل، كما قتل نحو 700 في الصدامات التي وقعت عام 2008.
 
وتقول هيومان رايتس ووتش إن أكثر من 13500 شخص قتلوا في مواجهات دينية أو عرقية منذ نهاية الحكم العسكري للبلاد في سنة 1999.
المصدر : وكالات,الجزيرة

التعليقات