اتهام سياسي فلبيني بارتكاب مجزرة
آخر تحديث: 2010/1/20 الساعة 19:42 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/1/20 الساعة 19:42 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/5 هـ

اتهام سياسي فلبيني بارتكاب مجزرة

  أمباتوان متهم بالتورط بقتل 57 شخصا بدوافع انتخابية (الفرنسية)
عقدت بالفلبين جلسة محاكمة السياسي أندال أمباتوان المتهم بالتورط في مجزرة جماعية بحق 57 شخصا لمنع منافس من الترشح حاكما لمقاطعة ماغويندناو جنوب البلاد.
 
وعرضت المحكمة مقاطع فيديو أظهرت جثث الضحايا مشوهة وملطخة بالدماء, وذلك إثر انتشالها من مقبرة جماعية كدليل إدانة.
 
ووصفت إيمي إنتيا من منظمة مكافحة الجريمة والفساد الصور الملتقطة بأنها لا تطاق, وقالت إنها اضطرت للخروج من المحكمة.  ووصفت ما حدث بأنه جريمة وحشية للغاية وأكثر من شيطانية.
 
كما عبر محامون عن الضحايا عن مشاعر مماثلة أثناء نظر القضية, في حين لم يظهر المتهم أمباتوان أية مشاعر، وقال إنه غير مذنب.
 
ويتهم الادعاء أمباتوان جونيور، وحوالي مائة من رجاله بخطف وقتل الضحايا بالرصاص لمنع أحد منافسيه ويدعى إسماعيل مانغوداداتو من الترشح ضده لمنصب حاكم ماغويندناو بانتخابات مايو / أيار الماضي.
 
وكانت زوجة إسماعيل وشقيقته الحامل، وكذلك ما لا يقل عن ثلاثين من الصحفيين المرافقين لهم، من بين الضحايا الـ57 الذين قتلوا وألقي بهم بمقابر جماعية, طبقا لقطات مصورة استغرق عرضها 180 دقيقة.
 
وقد ألقت الشرطة القبض على أمباتوان وعدد من أنصاره, في أعقاب فرض أحكام عرفية في ماغوينداناو, حيث وجهت له تمهمة التمرد.
 
يُشار إلى أن أمباتوان, كان قبل قليل من الكشف عن التمرد يوصف بأنه أحد الحلفاء السياسيين المقربين للرئيسة غلوريا أرويو, في حملة التصدي لما يسمى "التمرد الإسلامي" جنوب البلاد.
المصدر : الفرنسية

التعليقات