البرلمان الأفغاني يصوت على بدء الاقتراع لانتقاء المرشحين للتشكيلة الحكومية (الفرنسية)

رفض البرلمان الأفغاني نصف اللائحة الثانية من الأسماء المرشحة لتشكيلة الحكومة مجبرا الرئيس حامد كرازاي على تقديم عشرة أسماء جديدة لاستكمال المناصب الشاغرة.

ففي ختام جلسة مفتوحة عقدت اليوم السبت، قال رئيس البرلمان الأفغاني يونس قانوني إن النواب رفضوا عشرة مرشحين من أصل 17 اسما تقدم بها الرئيس كرزاي لاستكمال حكومته الجديدة ونيل ثقة النواب بها.

ووفقا للنتائج المعلنة، وافق النواب على تولي مستشار الرئيس كرزاي للأمن القومي سابقا زلماي رسول منصب وزير الخارجية، كما أقر تولي أمينة أفضلي وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والشهداء والمعاقين، بالإضافة إلى المرشحين الآخرين لوزارات العدل، والشؤون الدينية، والاقتصاد، والتنمية الريفية، والشؤون الاجتماعية ومكافحة المخدرات.

نائب أفغاني يضع ورقة الاقتراع لاختيار المرشحين لتشكيل الحكومة الجديدة (الفرنسية)
اللائحة المرفوضة
ورفض النواب الأسماء التي رشحها كرزاي لتولي حقائب الصحة، وشؤون المرأة، والنقل والطيران المدني، والتجارة، والضمان الاجتماعي، وشؤون الحدود والقبائل، والاتصالات.

يشار إلى أن البرلمان كان أقر في الجلسة التي عقدها قبل أسبوعين الأسماء المرشحة لوزارات الدفاع، والداخلية، والمالية، والتربية، والثقافة، والتعدين، والصناعة.

وذكرت مصادر محلية تابعت التصويت -الذي استغرق عدة ساعات- أن بعض النواب اشتكوا من أن بعض الأسماء المرشحة لا تمتلك المؤهلات الكافية لتولي منصب حكومي، في حين انتقد البعض الآخر انتقاء أسماء مقربة من زعماء الحرب، واختيار بعض الأسماء مكافأة للأشخاص الذين دعموا كرزاي في الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

السن القانونية
على حين أشار مسؤول حكومي إلى أن البرلمان رفض مرشحا لأن عمر يقل عن السن القانونية لتولي الوزارة والتي حددها الدستور بـ34 عاما على الأقل.

"
اقرأ أيضا:

محطات في تاريخ أفغانستان
"

ولفتت مصادر أخرى إلى أن الرئيس كرزاي لم يقدم حتى الآن اسما بديلا عن إسماعيل خان المرشح الذي رفض البرلمان توليه وزارة المياة والطاقة في الجولة.

وبهذه النتيجة يتعين على الرئيس كرزاي -وفقا للدستور- التقدم بعشرة أسماء جديدة لاستكمال تشكيلته الحكومية، وسط أنباء تشير إلى أن الرئيس يسعى إلى تشكيل الحكومة قبل الثامن والعشرين من الشهر الجاري موعد انعقاد مؤتمر الدول المانحة الذي دعت إليه بريطانيا.

المصدر : وكالات