واشنطن تنتقد خطط الاستيطان
آخر تحديث: 2009/9/5 الساعة 01:57 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/9/5 الساعة 01:57 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/16 هـ

واشنطن تنتقد خطط الاستيطان

البيت الأبيض: لا نقبل شرعية التوسع المستمر للمستوطنات ونطالب بتوقفه (الفرنسية-أرشيف)

انتقدت واشنطن يوم الجمعة الخطة التي أعلنتها الحكومة الإسرائيلية لبناء مزيد من المساكن في المستوطنات، الأمر الذي رأت أنه يعقد جهود إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما الرامية لاستئناف محادثات السلام في الشرق الأوسط.
 
وأعرب البيت الأبيض عن استيائه لما أعلن عن أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أنه سيسمح ببناء مئات من المساكن الجديدة لمستوطنين في أراض محتلة قبل النظر في تجميد مثل هذا البناء.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبس "نأسف لما أعلن عن خطط إسرائيلية للموافقة على بناء المزيد في المستوطنات"، واصفا الموافقة الإسرائيلية بأنها "غير متناسقة مع خطة خريطة الطريق القائمة منذ وقت طويل".
 
وتابع غيبس "كما قال الرئيس (أوباما) من قبل لا تقبل الولايات المتحدة شرعية التوسع المستمر للمستوطنات ونطالب بتوقفه، نحن نعمل على خلق مناخ يمكن أن تجري فيه المفاوضات ومثل هذه التصرفات تجعل خلق مثل هذا المناخ أصعب".
 
التجميد الكامل
يذكر أن الفلسطينيين أصروا على أنهم لن يقبلوا أقل من التجميد الكامل للبناء في المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة التي يريدونها جزءا من دولتهم المستقبلية.
 
وينظر إلى خطة نتنياهو على أنها وسيلة لتهدئة المعارضة داخل حزب الليكود المنتمي إليه لمحاولة وقف بناء مستوطنات يهودية قبيل إجراء مفاوضات سلام مع الفلسطينيين.
 
وعرضت إدارة أوباما إمكانية عقد اجتماع ثلاثي في نيويورك في وقت لاحق من هذا الشهر بين أوباما ونتنياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس إذا كان هناك تقدم كاف باتجاه استئناف جهود السلام.
 
كلينتون: الولايات المتحدة لا تقبل استمرار التوسع الاستيطاني (الفرنسية-أرشيف)
أمر مؤسف

من جهتها قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون إن خطة إسرائيل لتوسيع مستوطنات في الضفة الغربية أمر مؤسف و"لا تتماشى" مع خطة السلام الدولية التي تهدف إلى حل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني.
 
وقالت كلينتون في بيان "نأسف للتقارير الخاصة بخطط إسرائيل للموافقة على أنشطة استيطانية إضافية"، مضيفة أن "استمرار الأنشطة الاستيطانية لا يتماشي مع التزام إسرائيل بمقتضى خريطة الطريق".
 
وأضافت كلينتون "كما قال الرئيس سابقا فإن الولايات المتحدة لا تقبل استمرار التوسع الاستيطاني ونحن مع توقفه"، وقالت "إننا نعمل لخلق مناخ يمكن إجراء مفاوضات في ظله، ومثل هذه الممارسات تزيد من صعوبة خلق مثل هذا المناخ".
 
وينظر إلى خطة نتنياهو على أنها وسيلة لتهدئة المعارضة داخل حزب الليكود المنتمي إليه لمحاولة وقف بناء مستوطنات يهودية قبيل إجراء مفاوضات سلام مع الفلسطينيين.
المصدر : وكالات

التعليقات