أردوغان: الوضع بغزة مأساة إنسانية
آخر تحديث: 2009/9/25 الساعة 11:32 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/6 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رئيس الحكومة الكاتالونية: البرلمان سيصوت على إعلان الاستقلال إذا استمر القمع
آخر تحديث: 2009/9/25 الساعة 11:32 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/6 هـ

أردوغان: الوضع بغزة مأساة إنسانية

أردوغان خلال كلمته أمام الجمعية العامة التابعة للأمم المتحدة (الفرنسية)
دعا رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الخميس إلى فتح المعابر الحدودية مع قطاع غزة لأن إقفالها يعرقل إعادة إعمار القطاع مثل مواد البناء والموارد مما يتسبب في مواصلة معاناة 1.4 مليون فلسطيني.
 
وأكد أردوغان في كلمة أمام الجمعية العامة التابعة للأمم المتحدة أن العدوان الإسرائيلي على غزة أواخر العام الماضي الذي استمر 22 يوما تحول بشكل سريع إلى مأساة إنسانية.
 
وأشار إلى مرور ثمانية أشهر منذ توقف الأعمال العدوانية في القطاع ومرور ستة أشهر منذ المؤتمر الدولي في مصر الذي تعهد بمليارات الدولارات لإعادة إعمار قطاع غزة إلاّ أن المأساة الإنسانية مستمرة للأسف في غزة.
 
وأضاف أن تركيا لديها مسؤولية إنسانية وأخلاقية مشتركة لضمان إنهاء المأساة التي تشهدها غزة وخلق بيئة لتحقيق سلام شامل في المنطقة.
 
وطالب أردوغان بإزالة هذه العقبات فورا وإعادة الوضع إلى طبيعته في القطاع لصالح السلام والأمن للفلسطينيين والإسرائيليين على حد سواء.
وقال إن حل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس مبدأ الدولتين أساسي للسلام الإقليمي والعالمي.
 
وحث رئيس الوزراء التركي المجتمع الدولي على إحياء الجهود لحل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي واستئناف محادثات السلام -التي توقفت بسبب العدوان على غزة- في أقرب وقت ممكن. 
 

"
اقرأ أيضا

من مجازر غزة

"

في الوقت نفسه رفضت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التبريرات التي ساقها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لشن الحرب على غزة، مشددة على أن فلسطين ستبقى فلسطينية ولن تكون يهودية في يوم من الأيام.
 
ووصف المتحدث باسم حماس، سامي أبو زهري تصريحات نتنياهو في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الخميس بأنها "تبريرات واهية للعدوان الذي شن على غزة".
 
وقال أبو زهري ليونايتد برس إنترناشيونال خطاب نتنياهو مليء بالأكاذيب ومحاولاته تبرير مجزرة غزة هي مبررات واهية لا تصمد أمام نتائج التقارير الدولية.
 
وكان نتنياهو قد اتهم المؤسسة الدولية بالصمت أمام هجمات حركة حماس على الإسرائيليين وهاجم ما سماه معايير مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان غير المتوازنة، في إشارة إلى التقرير الأخير الذي أصدرته لجنة تقصي الحقائق الخاصة بنزاع غزة التي شكّلها المجلس وأدانت فيه عدوان إسرائيل على غزة.
المصدر : يو بي آي

التعليقات