نجاد فخور بإغضاب الغرب
آخر تحديث: 2009/9/21 الساعة 16:01 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/9/21 الساعة 16:01 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/2 هـ

نجاد فخور بإغضاب الغرب

نجاد متمسك بقناعاته بشأن القدس رغم غضب قوى غربية (رويترز-أرشيف)

عبر الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد عن فخره بالغضب الذي تسبب فيه لدى قوى الغرب، بعد التصريحات التي أدلى بها مؤخرا، واعتبر فيها أن الهولوكوست مجرد أسطورة.

وقال نجاد قبل يوم من مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك إن "إثارة غضب محترفي القتل في العالم، هو مصدر فخر بالنسبة لنا".

ورغم ردود الفعل الغاضبة في الغرب على تصريحات نجاد، فإن مصدرا مقربا من الأخير، أكد أن نجاد سيخاطب الجمعية العامة للأمم المتحدة، و"سيمد يده لإقامة علاقات طيبة مع كل دول العالم، بشرط أن تكون قائمة على العدالة والاحترام المتبادل".

وكان نجاد قد وصف -في خطاب له يوم الجمعة الماضي بمناسبة يوم القدس- الهولوكوست بأنها كذبة وأسطورة، وأنها استخدمت ذريعة لإقامة النظام الصهيوني.

وقال نجاد في كلمته أمام المصلين في جامعة طهران في ختام مسيرة يوم القدس إن على الإيرانيين واجبا دينيا للتصدي لإسرائيل، وحذر قادة الدول العربية والإسلامية "الحليفة للغرب" من التعامل مع إسرائيل، مضيفا "لن يبقى هذا النظام (إسرائيل) طويلا، ولا تربطوا مصيركم بهذا النظام".

وردا على هذه التصريحات قال المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبس إن من شأن هذه التصريحات أن تؤدي إلى عزل إيران أكثر عن العالم.

علي خامنئي هاجم إسرائيل (الفرنسية) 
فيما اعتبرت بريطانيا تصريحات الرئيس الإيراني هجوما "جاهلا ومشمئزا"، وقال وزير الخارجية البريطاني ديفد ميليباند إنه من المهم أن يقف المجتمع الدولي في مواجهة "هذا المد من الإساءات".

وفي ألمانيا اعتبر وزير الخارجية فرانك فالتر شتاينماير إنكار الرئيس الإيراني للمحرقة اليهودية "مسلكا غير مقبول".

وقال "إن الخطبة القميئة والمطولة التي ألقاها اليوم نجاد في طهران لم تجلب لبلده إلا العار".

وأضاف شتاينماير "إن هذا العداء السافر للسامية ينبغي أن ندينه إدانة جماعية".

المرشد الأعلى
من جانبه هاجم المرشد الأعلى علي خامنئي -في أول أيام عيد الفطر المبارك بطهران أمس- إسرائيل، معتبرا إياها سرطانا صهيونيا ينخر العالم الإسلامي.

وقال خامنئي في خطبة عيد الفطر إن المظاهرات التي جرت الجمعة بمناسبة يوم القدس للتضامن مع الفلسطينيين "كانت صرخة للمسلمين في وجه هذا السرطان الصهيوني المدمر الذي تسبب فيه المحتلون وقوى الاستكبار، والذي ينخر الأمة الإسلامية"، حسب تعبيره.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات