القوات الهندية تكثف وجودها في كشمير (الفرنسية-أرشيف)

قالت وزارة الدفاع الهندية إن نحو 300 مسلح يتحينون الفرصة للتسلل إلى الشطر الذي تسيطر عليه الهند من إقليم جامو وكشمير عبر خط المراقبة الفاصل مع باكستان، فيما جرح جنديان هنديان إثر تعرضهما لإطلاق نار أتى من الشطر الباكستاني للإقليم.

وقالت مصادر بالوزارة إن الأمر يدعو إلى تشديد المراقبة على الحدود بعد أن تم اكتشاف مجموعات من المسلحين يتنقلون أفواجا من مكان إلى آخر على خط المراقبة بين باكستان والهند، وذلك بحثا عن نقاط مناسبة يسهل التسلل منها إلى الجانب الهندي من الإقليم المتنازع عليه بين البلدين.

وأوضحت المصادر الهندية أن المسلحين يحاولون الدخول بأعداد كبيرة قدر المستطاع قبل حلول فصل الشتاء وسقوط الثلوج في هذه المنطقة حيث يتعذر عليهم عبورها، معتبرة أن الشهرين المقبلين سيشهدان ارتفاعا ملحوظا في محاولات التسلل.

يأتي ذلك فيما نقلت وكالة برس تراست الهندية عن مصادر في الشرطة أن جنديين أصيبا إثر إطلاق نار استهدفهم من الشطر الباكستاني، مضيفة أن القوات الهندية ردت على مصادر إطلاق النار.

وكان الجاران النوويان خاضا ثلاث حروب منذ استقلالهما في عام 1947 بسبب خلافهما على منطقة كشمير ذات الأغلبية المسلمة.

إحياء الحوار
وقدمت باكستان من جانبها بادرة إيجابية الخميس عندما جددت استعدادها لإحياء الحوار مع الهند، وقالت إنها تعمل دائماً لأجل تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة، مشيرة إلى أنه لا يزال هناك العديد من القضايا مع الهند وأفغانستان التي تعوق السلام.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية إن هناك قضايا مختلفة مع الهند تحتاج إلى حل ومن بينها مشاكل الإرهاب، مشيراً إلى أن بلاده تأخذ الخطوات اللازمة من أجل معالجة هذه المسائل بكل جديّة، ولا تسمح لأي جيوش خارجية بأن تنفذ هجمات ضدّ "الإرهابيين" داخل باكستان.

وبشأن المحادثات الباكستانية/الهندية المرتقبة في نيويورك، قال المتحدث إن باكستان ستشارك بإيجابية وستحمل معها قضية كشمير مؤمنة بضرورة صدور قرار عادل حولها لأجل إحلال السلام في جنوب آسيا.

وكان وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قرشي قال الأربعاء إنه لا يتوقع أي انفراجة لتحسين العلاقات مع الهند عندما يلتقي بنظيره الهندي في نيويورك هذا الشهر، علما بأن الهند كانت أوقفت مباحثات السلام بين الجانبين عقب الهجوم الذي وقع في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي في مومباي وأدى إلى مقتل 166 شخصا.

وعلى صعيد آخر، ذكر التلفزيون الإسرائيلي الخميس أن إسرائيل ستحذر مواطنيها من السفر إلى الهند بعدما تلقت معلومات مخابراتية بأن متشددين باكستانيين قد ينفذون سلسلة من الهجمات هناك في الأسابيع القادمة تستهدف خصوصا السياح الغربيين واليهود.

المصدر : وكالات