إحباط هجوم على منشأة بكراتشي
آخر تحديث: 2009/9/15 الساعة 14:20 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/9/15 الساعة 14:20 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/26 هـ

إحباط هجوم على منشأة بكراتشي

الشرطة: يقظتنا وإجراءاتنا الأمنية جنبت البلاد حادثا إرهابيا كبيرا (الفرنسية-أرشيف)

قالت الشرطة في مدينة كراتشي الباكستانية الثلاثاء إنها أحبطت هجوما على منشأة لتخزين النفط قرب الميناء الرئيس للبلاد بعد أن قتل المهاجمون أحد الحراس، وذلك تزامنا مع انفجار جرح فيه ثلاثة حراس والعثور على أسلحة قرب مركز للشرطة في المدينة.

وقال رئيس شرطة المدينة وسيم أحمد إن الهجوم على منشأة تخزين النفط، وهو الأول من نوعه، وقع في وقت متأخر الاثنين.

وأضاف أن ثلاثة رجال في شاحنة صغيرة يرتدون براقع النساء حاولوا الدخول إلى المنشأة التي تستخدمها عدة شركات نفطية لتخزين النفط، وفتحوا النار على حارس حاول منعهم من الدخول.

وقال أحمد إن الرجال الثلاثة فروا عندما ردت الشرطة وحراس أمن آخرون عليهم بالنار، مخلفين وراءهم عشر قنابل يدوية وثلاث بنادق كلاشينكوف وحافظة نسائية مليئة بالرصاص وثلاثة براقع.

وقال أحمد إن هوية المهاجمين لم تعرف بعد، وأوضح "إننا نجري تحقيقا، لكن أستطيع أن أقول إنه لا يمكن لأي مجموعة صغيرة أن تقوم بعملية لمهاجمة منشأة نفطية".

تدهور أمني في كراتشي (رويترز-أرشيف)
ورأى أن المهاجمين كانوا ينوون القيام بعمل إرهابي كبير وأن الشرطة أحبطته، مؤكدا أنهم يقظون وأن إجراءاتهم الأمنية جنبت البلاد حادثا إرهابيا كبيرا.

ونبه إلى أن المنشأة التي حاول المهاجمون الدخول إليها تعد الخزان الذي يمد البلاد كلها بالنفط، معتبرا أنهم ربما يكونون أحبطوا محاولة للهجوم على هذه المنشأة الحساسة.

وكراتشي هي أكبر مدينة في باكستان وعاصمتها التجارية ويوجد بها أيضا الميناءان الرئيسان للبلاد وتأتي جميع الواردات النفطية عبرهما.

انفجار عبوة ناسفة
وفي حادث منفصل، أصيب ثلاثة حراس بجروح اليوم الثلاثاء في انفجار عبوة ناسفة ضعيفة قرب سيارة في كراتشي بباكستان.

ونقلت قناة جيو تي في الباكستانية عن مصادر لم تسمها أن سيارة الحراس كانت متوقفة قرب حاوية للقمامة عندما انفجرت العبوة، ونقل الحراس المصابون إلى المستشفى للعلاج.

وفي مكان آخر من كراتشي، اكتشفت الشرطة قنابل وحزاما ناسفا في مستودع للقمامة قريب من مركز تدريب للشرطة، كما قال مسؤول رفيع المستوى في الشرطة.

وقال عبد المجيد داستي إنه لا يعرف هل كان واضعو الأسلحة ينوون الهجوم على مركز الشرطة أم لا، إلا أنه يعتقد أنهم كانوا ينوون القيام بعمل إرهابي كبير.

المصدر : وكالات