هوشيار زيباري قال إن السفير الإيراني أكد له احتجاز الأميركيين الثلاثة (الفرنسية-أرشيف)
قال مستشار الأمن القومي الأميركي جيمس جونز إن بلاده بعثت برسائل قوية إلى إيران تحثها فيها على الإفراج عن السياح الأميركيين الثلاثة، في حين أكد مسؤول عراقي أن الثلاثة يجري استجوابهم.
 
وأضاف جونز أن طهران أقرت بأنها احتجزت الثلاثة بعدما ضلوا طريقهم إلى داخل الحدود الإيرانية من كردستان العراق.
 
من جهته قال وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري إنه التقى السفير الإيراني في بغداد حسن كاظم قمي، وأكد له احتجاز الأميركيين الثلاثة وأنهم يجري استجوابهم.
 
وفي الأسبوع الماضي قال متحدث باسم الخارجية الإيرانية إنه ليس بوسعه تأكيد احتجاز السياح الأميركيين.
 
وكان السائحون يتجولون في منتجع أحمد أوه المشهور بشلالاته عندما عبروا دون قصد إلى الأراضي الإيرانية، وليست هناك حدود واضحة بين إيران والعراق في تلك المنطقة.
 
وطلبت واشنطن من السفارة السويسرية في طهران التي تمثل المصالح الأميركية بها المساعدة في التثبت من احتجازهم.

المصدر : وكالات