أوجلان يقترح خطة سلام لتركيا
آخر تحديث: 2009/8/27 الساعة 19:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/8/27 الساعة 19:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/7 هـ

أوجلان يقترح خطة سلام لتركيا

أوجلان يقدم خارطة طريق لحل المشكل الكردي في تركيا (الفرنسية-أرشيف)

قدم زعيم حزب العمال الكردستاني المحظور عبد الله أوجلان الذي يقضي عقوبة بالسجن مدى الحياة بسبب تهم بالتورط في نشاطات إرهابية، خطة سلام للحكومة التركية.

وقال عمر غونيش محامي أوجلان الذي يسمح له بمقابلته مرة واحدة في الأسبوع، إن موكله سلم الوثيقة في العشرين من الشهر الجاري لإدارة السجن التي سلمتها بدورها للحكومة التركية، دون الإفصاح عن أي تفاصيل تتعلق بالخطة.

وكانت تركيا تنتظر خطة أوجلان المحتجز في سجن انفرادي بجزيرة إمرالي في بحر مرمرة جنوب إسطنبول منذ إلقاء القبض عليه عام 1999، باعتبارها خارطة طريق لإنهاء المشكل الكردي بتركيا.

وقد وعدت الحكومة بإدخال تعديلات جوهرية على الخطة لمنح المزيد من الحقوق للأكراد الذين يمثلون نحو 18% من عدد السكان ويعانون مما يعتبرونه تمييزا على نطاق واسع.

ونقل عن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قوله "لا يمكننا الانتظار حتى نهاية العام.. فذلك الموعد متأخر للغاية".

وبينما لا تزال معالم الإصلاحات المستقبلية غامضة، فإن المقترحات تشمل إعادة الأسماء الكردية الأصلية للمواقع التي تم تغيير أسمائها إلى التركية والسماح بتدريس اللغة الكردية في المدارس.

وتضع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي حزب العمال الكردستاني على لائحة المنظمات الإرهابية، لكن أوجلان لا يزال بالنسبة لكثير من الأكراد في تركيا رمزا لاستقلالهم.

ومنذ تأسيس حزب العمال الكردستاني عام 1979 أسفر الصراع الدائر بينه وبين تركيا عن مقتل نحو 35 ألف شخص.

المصدر : الألمانية

التعليقات