بان كي مون (يمين) أوكل لريبير مهمة متابعة الأزمة الإنسانية بباكستان (الفرنسية-أرشيف)

عينت الأمم المتحدة مندوب فرنسا الدائم لدى المنظمة الدولية جان-موريس ريبير مبعوثا خاصا لمساعدة باكستان حيث سيقوم بتنسيق جهود المعونات الإنسانية للنازحين جراء القتال الدائر في البلاد.

وقالت الأمم المتحدة في بيان إن الأمين العام بان كي مون أنشأ هذا المنصب لمساعدة الحكومة الباكستانية والمجتمع الدولي على مواجهة الأزمة الإنسانية الناجمة عن المواجهات بين القوات الحكومية ومقاتلي طالبان باكستان.

وأجبر أكثر من مليوني شخص على مغادرة منازلهم في أعقاب هجوم القوات الحكومية في أبريل/نيسان ضد طالبان في شمال غرب باكستان، وعاد الكثير من اللاجئين الآن لكن لا يزال هناك مئات الآلاف في المخيمات أو المجمعات المضيفة.

وأوضحت الأمم المتحدة أن ريبير (56 عاما) سيقوم بتنفيذ "منهج إستراتيجي متناسق وشامل لدعم الاحتياجات الإنسانية والتعافي وإعادة الإعمار المطلوبة في المناطق المتأثرة بالأزمة".

وشغل ريبير منصب مندوب فرنسا في الأمم المتحدة منذ عام 2005 كما كان سفيرا لبلاده في اليونان من عام 2000 وحتى 2003، وترأس أيضا دائرة المنظمات الدولية بوزارة الخارجية الفرنسية في باريس بين عامي2003 و2005.

وسيترك ريبير منصبه القديم في نهاية الشهر الحالي. وقالت باريس في وقت سابق إن المدير السياسي لوزارة الخارجية الفرنسية والسفير السابق لدى إسرائيل جيرار أرو سيحل محله في المنظمة الدولية.

المصدر : وكالات