باكستان تعلن إحباط عمليات انتحارية
آخر تحديث: 2009/8/24 الساعة 13:02 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/8/24 الساعة 13:02 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/4 هـ

باكستان تعلن إحباط عمليات انتحارية

الشرطة الباكستانية تعرض ما صادرته أثناء الغارة (الفرنسية)

أعلنت الشرطة الباكستانية نجاحها في إحباط "مؤامرة إرهابية" واعتقال سبعة انتحاريين في سارغودا بإقليم البنجاب حيث توجد منشآت تخزين صواريخ نووية.

فقد أكد سعود ميرزا قائد شرطة كراتشي -عاصمة أقليم البنجاب- في مؤتمر صحفي عقده الاثنين أن عناصره اعتقلوا سبعة أشخاص وبحوزتهم ثلاث سترات ملغومة مع صواعقها جاهزة للتفجير بالإضافة إلى كمية كبيرة من العبوات الناسفة والأسلحة والذخائر وذلك في غارة شنتها الشرطة أمس الأحد.

وأضاف ميرزا أن الموقوفين كانوا يخططون لاستهداف عدد من المواقع بينها مراكز شرطة ومساجد خاصة بالمسلمين الشيعة في كراتشي، مشيرا إلى أن المواد المصادرة من الموقوفين كانت كافية لإشعال حرب صغيرة في المدينة.

جانب من المتفجرات التي قالت الشرطة إنها عثرت عليها مع الموقوفين (الفرنسية)
هوية المعتقلين
وكشف ميرزا أن من بين المعتقلين السبعة قائد الحركة وبالإضافة إلى شخص آخر يدعى شهزاد منى الخبير في صناعة السترات والأحزمة الناسفة والمسؤول عن تجنيد متطوعين جدد وتدريبهم على العمليات الانتحارية، مشيرا إلى أن الأخير متهم بالتخطيط لمحاولات اغتيال الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرف ورئيس الوزراء السابق شوكت عزيز.

وأضاف أن الشرطة عثرت أثناء الغارة على كيلوغرامين من الهيروين بحوزة المعتقلين في سابقة هي الأولى بالنسبة لعناصر ينتمون لحركة ذات طابع ديني.

وقالت الشرطة الباكستانية إنها أغارت على منزل في إحدى الضواحي جنوب كراتشي استنادا لمعلومات استخباراتية واعتقلت الرجال السبعة الذين يتنمون لجماعة "لشكر جانغفي" المحظورة والتي يعتقد بصلتها بطالبان باكستان.

اتهامات سابقة
يذكر أن الحكومة الباكستانية سبق واتهمت الجماعة المذكورة بالوقوف وراء العديد من الهجمات التي طالت المسلمين الشيعة في كراتشي وتفجير فندق ماريوت في إسلام آباد في سبتمبر/أيلول الماضي والذي أسفر عن مقتل ستين شخصاُ.

وكانت تقارير إعلامية أميركية تحدثت في وقت سابق من الشهر الحالي عن استهداف منشآت نووية باكستانية من قبل متشددين خلال العامين الماضيين، من بينها منشأة تخزين الصواريخ النووية في سارغودا.

ونقل عن وزير الداخلية الباكستاني رحمن مالك قوله الأحد في مقابلة تلفزيونية إن قوات الأمن نجحت الشهر الفائت في إحباط هجوم مسلح على مقر البرلمان في إسلام آباد.

المصدر : وكالات

التعليقات