حوادث الطائرات تكررت مؤخرا في إندونيسيا (رويترز-أرشيف)
فقدت طائرة تقل 16 شخصا في منطقة جبلية قبالة بابوا غينيا في الجزء الشرقي من إندونيسيا بعد أسابيع من رفع المفوضية الأوروبية حظرا مفروضا على أربع شركات طيران إندونيسية.

وأوضح دوماروني رئيس قطاع النقل بمنطقة بينتانغ أن الطائرة من طراز توين أوتر مملوكة لشركة ميرباتي نوسانتارا للطيران.
 
وكانت الطائرة التي تقل 13 شخصا بينهم رضيعان إضافة لثلاثة من الطاقم أقلعت من مطار سينتاني قرب جيابورا في طريقها إلى أوكسيبيل قرب الحدود مع بابوا غينيا الجديدة عندما فقدت الاتصال مع هيئة المراقبة الجوية.

وقد أعلنت السلطات المختصة عن بدء عمليات بحث مكثفة يشارك فيها الجيش, وسط أحوال جوية سيئة.

يشار إلى أن إندونيسيا شهدت سلسلة من الكوارث الجوية في السنوات الأخيرة شملت طائرات تجارية وعسكرية.
 
وقد رفعت المفوضية الأوروبية الشهر الماضي أسماء أربع شركات طيران إندونيسية من قائمة شركات الطيران المحظور عليها الإقلاع أو الهبوط في دول الاتحاد الأوروبي, بعد تحسن إجراءات السلامة فيها. ولا يزال الحظر مفروضا على باقي شركات الطيران الإندونيسية.

المصدر : وكالات