قال مسؤول روسي لم يكشف هويته إن بلاده أمرت بطرد دبلوماسيَين تشيكيين ردا على قرار مماثل من براغ التي تحدثت عن أنشطة تجسسية روسية.
 
ونقلت وكالة إنترفاكس عن المسؤول قوله إن "الخطوة غير الودية من الجانب التشيكي.. ما كان يمكن أن تبقى دون رد".
 
واستغرب المسؤول خروج الخبر إلى العلن، رغم أن الجانب التشيكي قال إنه سيمنع أي تسريبات في هذه المواضيع.
 
وكان المسؤول يشير إلى موقع إلكتروني تشيكي أورد الخبر الذي رفضت الخارجية التشيكية التعليق عليه.
 
وحسب الموقع، أمرت التشيك دبلوماسيا روسيا بالمغادرة وطلبت من ثان هو في إجازة عدم العودة إلى أراضيها.
 
وتحدث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في تصريح لوكالة ريا نوفوستي عن "استفزاز" تشيكي، بسبب القرار الذي لم يعلق عليه وزير خارجية التشيك يان فيشر.
 
واتهمت تقارير الاستخبارات التشيكية بانتظام روسيا بممارسة التجسس خاصة على مشروع الدرع الصاروخية الأميركية فوق الأراضي التشيكية.

المصدر : وكالات